مانشستر سيتي يسترد هيبته في الدوري الانكليزي

سيتي يعود الى قواعده

ويغان (انكلترا) - استعاد مانشستر سيتي فارق النقاط الثلاث الذي يفصله عن أقرب ملاحقيه على صدارة الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن سجل له ايدين جيكو هدف الفوز بضربة رأس ليقوده للتغلب 1-صفر خارج ملعبه على ويغان اثليتيك الاثنين.

وبعدما سيطر على اللعب بفضل أسلوب لعبه السلس المعتاد جاء هدف سيتي في الدقيقة 22 عندما أرسل ديفيد سيلفا تمريرة من ركلة حرة وضعها جيكو بالرأس في شباك العماني علي الحبسي حارس ويغان.

وظهر سيتي - الذي عانى من تراجع في مستواه منذ بداية الموسم بعد أن حقق فوزاً واحداً وخسر ثلاث مرات في كل المسابقات - بمستوى بعيد عن أفضل مستوى له لكنه صمد امام ويغان المتحمس ليحصد النقاط الثلاث.

وأصبح رصيد سيتي 51 نقطة من 21 مباراة بفارق ثلاث نقاط عن مانشستر يونايتد حامل اللقب. ويحتل توتنهام هوتسبير - الذي يحل ضيفا على سيتي الاحد القادم - المركز الثالث بفارق خمس نقاط عن الصدارة.

وتغلب مانشستر يونايتد 3-صفر على بولتون واندرارز السبت ليتقاسم الصدارة مع جاره وكان سيتي يدرك أنه لا يستطيع أن يتعثر امام مضيفه الذي لم يحقق أي فوز على ملعبه منذ 27 أغسطس/اب.

وعاد سيلفا الى التشكيلة عقب التعافي من اصابة في الكاحل أبعدته عن لقاء الذهاب في الدور قبل النهائي لكأس رابطة المحترفين الذي خسره فريقه 1-صفر امام ليفربول كما استعاد سيتي بعضا من مستواه الذي أسقط العديد من الفرق هذا الموسم.

وسيطر سيتي على اللعب وجنى ثمار ذلك في منتصف الشوط الاول اثر ركلة حرة احتسبت له في الجانب الايسر من الملعب.

ومرر سيلفا الكرة الى منطقة الجزاء وارتقى جيكو أعلى من المدافعين ليقابلها برأسه في المرمى محرزا هدفه 11 هذا الموسم.

ولاحت لويغان بعض الفرص ضد دفاع سيتي الغائب عنه القائد الموقوف فينسن كومباني لكن أي شيء صنعه مثل تسديدتين من مسافة بعيدة أطلقهما جيمس مكارثر كان أقل كثيرا من التحركات السلسة لمنافسه.

وبدأ صاحب الارض الشوط الثاني جيدا قبل أن يستعيد سيتي ايقاعه وكان من المفترض أن يضاعف النتيجة لكن سيرجيو اجويرو قام بكل العمل الصعب وراوغ عدد من لاعبي ويجان والحارس ومرر الى جيكو الذي فشل في التسجيل.

ومنع رد الفعل السريع من الحبسي الاسباني سيلفا من التسجيل أكثر من مرة وتصدى جو هارت بشكل جيد لكرة جيمس مكارثي في الوقت الذي بدأ يشعر فيه ويغان بأنه قد يستطيع انتزاع التعادل.

وبقي ويغان في مؤخرة الترتيب برصيد 15 نقطة بينما عاد سيتي الى قواعده بانتصار روتيني اعتاد عليه يونايتد كثيرا الموسم الماضي في طريقه لاحراز اللقب 19 في تاريخه.