بطولة استراليا للتنس: ديوكوفيتش لن يتخلى عن اللقب

ديوكوفيتش يتربع على عرش التصنيف العالمي

ملبورن - وجه الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول رسالة واضحة الى جميع المنافسين بأنه لن يتخلى عن اللقب في بطولة استراليا المفتوحة للتنس، اولى بطولات الغراند سلام، بعد فوزه السريع على الايطالي باولو لورنزي 6-2 و6-صفر و6-صفر الثلاثاء في ملبورن.

ويسعى ديوكوفيتش الى لقبه الخامس في البطولات الاربع الكبرى، والثالث في استراليا بعد عامي 2008 و2011.

وكان الصربي قدم موسما رائعا في 2011 توجه بعشرة القاب منها ثلاثة في الغراند سلام، فضلا عن تربعه على صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين بعد ان انتزع المركز الاول من الاسباني رافايل نادال في تموز/يوليو، كما انه بدأ الموسم الحالي بلقب دورة ابوظبي الاستعراضية.

لم يواجه ديوكوفيتش صعوبة كبيرة في مباراة الاثنين اذ خسر شوطين فقط وحسمها في ساعة و32 دقيقة.

وقال ديوكوفيتش "لقد اكتسبت خبرة كبيرة على الصعيد الذهني من خلال اللعب بمستوى عال في العامين الماضيين"، مضيفا "اعرف الان ماذا يجب ان افعل للفوز بالبطولات الكبيرة لانه لدي الثقة الان للفوز على المنافسين الاقوياء".

يواجه الصربي في الدور الثاني الكولومبي سانتياغو جيرالدو الذي تغلب على الايطالي ماتيو فيولا 6-4 و6-2 و6-1.

واهدر البريطاني اندي موراي الرابع ووصيف بطل النسخة الماضية المجموعة الاولى 4-6 قبل ان يستعيد توازنه ويفوز بالمجموعات الثلاث التالية 6-3 و6-4 و6-2 في مباراة صعبة استغرقت 3 ساعات و12 دقيقة.

وكان موراي، الذي يشرف على تدريبه حاليا النجم السابق الاميركي ايفان لندل، خسر في الدور الاول لبطولة استراليا مرتين في 2006 و2008، وكان بدأ العام الحالي جيدا بفوزه بدورة بريسباين مطلع العام اثر فوزه على الاوكراني الكسندر دولغوبولوف في المباراة النهائية.

وما يزال موراي يسعى ليكون اول بريطاني يحرز احد القاب الغراند سلام منذ فريد بيري عام 1936.

وتأهل الاسباني دافيد فيرر الخامس الى الدور الثاني ايضا بفوزه السهل على البرتغالي روي ماشادو 6-1 و6-4 و6-2، والفرنسي ريشار غاسكيه السابع عشر بتغلبه على الايطالي الاخر اندرياس سيبي 6-3 و3-6 و6-3 و6-1.

كما فاز الفرنسي غايل مونفيس الرابع عشر على الاسترالي مارينكو ماتوزيفيتش 7-6 (7-5) و6-3 و6-3، والياباني كي نيشيكوري الرابع والعشرون على الفرنسي ستيفان روبرت 6-1 و7-6 (9-7) و6-صفر، والفرنسي ريشار غاسكيه السابع عشر على الايطالي اندرياس سيبي 6-3 و3-6 و6-3 و6-1، والارجنتيني خوان اينياسيو شيلا السابع والعشرون على الاميركي مايكل راسل 7-6 (7-3) و6-3 و6-4.

ولدى السيدات، حققت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة رابعة فوزا سهلا على الارجنتينية جيزيلا دولكو 6-صفر و6-1 في طريقها الى الدور الثاني لمقابلة الاميركية جايمي هامبتون الفائزة على ماندي مينيلا من لوكسمبورغ 6-1 و6-1.

وسبق لشارابوفا ان توجت بطلة في ملبورن عام 2008.

يذكر ان الروسية غابت عن الملاعب منذ تشرين الاول/اكتوبر الماضي بسبب اصابة في كاحلها الايسر.

وقالت شارابوفا "واجهت منافسة صعبة في مباراتي الاولى لهذا العام، وقد سبق ان تغلبت علي في المباراة الاخيرة بيننا في الغراند سلام، لكنني كنت جاهزة من الناحية الذهنية وقدمت مستوى جيدا".

وسقطت الاسترالية سامنتا ستوسور السادسة في الدور الاول امام الرومانية سورانا سيرستيا 6-7 (2-7) و3-6 لتصبح ابرز ضحايا البطولة حتى الان.

وعلقت ستوسور على الخسارة قائلة "انا محبطة تماما. انها من المباريات التي لم اتمكن من السيطرة عليها ولم اقدم فيها المستوى المطلوب، فمنافستي لعبت بطريقة قوية وهجومية وقدمت مباراة رائعة. حاولت كل شيىء لانقاذ الموقف ولم انجح".

وكان فوز التشيكية بترا كفيتوفا الثانية، بطلة ويمبلدون الانكليزية العام الماضي، على الروسية فيرا دوتشيفينا سهلا ايضا 6-2 و6-صفر، حيث ستقابل في الدور الثاني الاسبانية كارلا سواريز الفائزة على الرومانية ارينا بيغو 6-1 و7-5.

واللافت ان كفيتوفا تأخرت صفر-2 في البداية قبل ان تفوز في 12 شوطا متتاليا لتنهي المباراة في 71 دقيقة.

واوضحت التشيكية "سارت الامور جيدا بعد بداية بطيئة"، مضيفة "لم تكن المباراة سهلة كما تدل النتيجة، بل كانت في بعض الفترات متقاربة".

وفي ابرز المباريات الاخرى ضمن الدور الاول ايضا، فازت الروسية فيرا زفوناريفا السابعة على الرومانية الكسندرا دولغيرو 7-6 (7-4) و6-7 (5-7) و6-3، والالمانية سابين ليسيكي الرابعة عشرة على السويدية /اكرر السويدية/ ستيفاني فوغيل 6-2 و4-6 و6-4، والفرنسية ماريون بارتولي التاسعة على الفرنسية فيرجيني رازانو 7-5 و6-صفر، والروسية اناستازيا بافليوشنكوفا الخامسة عشرة على التشيكية كلارا زاكوبالوفا 7-6 (7-5) و6-1، والايطالية روبرتا فينشي الثالثة والعشرون على الرومانية الكسندرا كادانتو 6-صفر و6-1، والاسترالية يلينا دوكيتش على الروسية انا تشاكفيتادزة 6-2 و6-1.