نجيب محفوظ وتحولات اللص والكلاب

اخترع الإنسان الحكايات عن نفسه ولنفسه

القاهرة ـ بمناسبة ذكرى مئوية ميلاد أديب نوبل الراحل نجيب محفوظ صدر حديثاً عن الهيئة العامة لقصور الثقافة ضمن سلسلة "كتابات نقدية" كتاب "نجيب محفوظ وتحولات الحكاية .. اللص والكتاب نموذجاً" للناقد شريف صالح الذى يحاول من خلاله أن يقول إنه ليس للإنسان وجود خارج الحكاية فهو يستوعب ذاته ضمن حكاية أبدية كبرى تبدو لا نهائية ومليئة بالفجوات المرعبة.

اخترع الإنسان الحكايات عن نفسه ولنفسه رسمها على جدران الكهوف والمعابد ودونها فى كتب التاريخ،

يتعرض المؤلف لرواية "اللص والكلاب" منذ أن كانت حكاية منشورة فى الصحف وكيف تحولت الى رواية ثم فيلم ثم مسلسل، ما الذى يتبقى وما الذى يتغير وكيف تظل الحكاية مفتوحة الى الأبد إنتاجاً وتأويلاً؟