سندرلاند يسجل في اللحظات الاخيرة ويمنح مدربه اونيل بداية رائعة

سندرلاند يخرج من منطقة الخطر

لندن - اعاد المدرب مارتن اونيل فريقه الجديد سندرلاند الى نغمة الانتصارات عندما قاده في اول مباراة له معه الى الفوز على ضيفه بلاكبيرن روفرز 2-1 الاحد على ملعب "ستاديوم اوف لايت" في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وهو الفوز الثالث لسندرلاند هذا الموسم والاول منذ تغلبه على مضيفه بولتون 2-صفر في المرحلة التاسعة في 22 تشرين الاول/اكتوبر الماضي حيث حققها بعده نتائج مخيبة (3 هزائم وتعادلان) ما ادى الى اقالة مدربه ستيف بروس والتعاقد مع اونيل.

ولم يكن فوز سندرلاند سهلاً لانه كان قاب قوسين او ادنى من الخسارة على ارضه وامام جماهيره حيث كان متخلفاً بهدف للمونتينيغري سيمون فوكسيفيتش منذ الدقيقة 17 حتى نجح الويلزي ديفيد فوغان في ادراك التعادل في الدقيقة 85، قبل ان يمنحه الدولي السويدي سيباستيان لارسون الفوز من ركلة حرة مباشرة ارتطمت بالقائم الايمن وعانقت شباك الحارس بول روبنسون في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وخرج سندرلاند من منطقة الخطر فارتقى الى المركز السادس عشر برصيد 15 نقطة، فيما تجمد رصيد بلاكبيرن روفرز عند 10 نقاط في المركز التاسع عشر قبل الاخير.

وفي مباراة ثانية، فرمل ستوك سيتي ضيفه توتنهام هوتسبر الثالث والحق به الخسارة الثالثة هذا الموسم والاولى بعد 6 انتصارات متتالية عندما تغلب عليه 2-1.

ويدين ستوك سيتي بفوزه الى لاعب وسط توتنهام ووست هام السابق ماتيو اثيرينغتون الذي سجل الهدفين في الدقيقتين 13 و43، فيما سجل الدولي التوغولي ايمانويل اديبايور هدف الضيوف في الدقيقة 62.

واكمل توتنهام المباراة بعشرة لاعبين اثر طرد مدافعه الدولي الفرنسي المغربي الاصل يونس قابول في الدقيقة 82 لتلقيه الانذار الثاني.

وهو الفوز الثالث على التوالي لستوك سيتي والسادس هذا الموسم فارتقى الى المركز الثامن برصيد 21 نقطة مقابل 31 نقطة لتوتنهام الذي يملك مباراة مؤجلة.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء تشلسي مع مانشستر سيتي المتصدر.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- مانشستر سيتي 38 نقطة من 14 مباراة

2- مانشستر يونايتد 36 من 15

3- توتنهام 31 من 14

4- ارسنال 29 من 15

5- تشلسي 28 من 14