بن كيران: لسنا بحاجة لطمأنة الغرب حيال 'العدالة والتنمية'

'لا مخاوف'

الرباط - اعلن زعيم حزب العدالة والتنمية في المغرب عبدالاله بن كيران الجمعة بعد تقدم حزبه في الانتخابات التشريعية الاخيرة، انه عازم على "تعزيز" العلاقات مع الدول الغربية التي دعاها الى عدم التخوف من توجهات الحزب الذي يتزعمه.

وردا على سؤال حول المخاوف المحتملة لدى دول الغرب بعد حلول حزبه الاسلامي المعتدل في المرتبة الاولى حسب النتائج الاولية للانتخابات التشريعية المغربية التي جرت الجمعة، اجاب بن كيران "لا داعي للمخاوف، ومع حزب العدالة والتنمية لا مجال ابدا للمفاجآت. سنعزز العلاقات مع الغرب".

وتابع "نحن لسنا بحاجة لطمأنة الغرب فهو مطمئن اصلا. ولا مخاوف".

ويقيم حزب العدالة والتنمية علاقات منتظمة مع السفارات الغربية في الرباط من بينها سفارة فرنسا.

وحصل هذا الحزب على 80 مقعدا حسب النتائج الاولية غير النهائية وحل في الطليعة.

وقدم الامين العام للطائفة اليهودية في المغرب سرج بردوغو تهنئة الى بن كيران بعد اعلان النتائج الجزئية.

والتقى الاثنان في مقر وزارة الداخلية بحضور عدد من المسؤولين السياسيين فتصافحا قبل ان يقول المسؤول اليهودي لبن كيران "اقدم لك تهنئتي".

وتعد الطائفة اليهودية بضعة الاف شخص في حين كانت اكبر بكثير في الستينات.

وخلال تقديمه برنامج حزبه في تشرين الاول/اكتوبر الماضي قدم بن كيران ضمانات الى الحلفاء الاقتصاديين للمغرب مشددا على اعطاء "الاولوية لاوروبا والولايات المتحدة قبل افريقيا والدول العربية لاننا واعون لاهمية هذين الشريكين".

واضاف هذا المسؤول الاسلامي "نحن واقعيون".

من جهتها اشادت فرنسا السبت بـ"حسن سير اول انتخابات تشريعية في المغرب بعد تعديل الدستور" في تموز/يوليو، وكررت دعمها للمغرب "البلد الصديق" من دون التعليق على تقدم الاسلاميين بانتظار النتائج النهائية.