نصر دبلوماسي مغربي في عضوية مجلس الأمن

'غالبية دول افريقيا دعمتنا'

الامم المتحدة - انتخبت المغرب وباكستان وتوغو وغواتيمالا الجمعة لعضوية مجلس الامن الدولي الذي يضم 15 دولة لعامي 2012 و2013 وقال سفير باكستان انه يتطلع قدما الى العمل مع الهند العضو في مجلس الامن ايضا.

وحقق المغرب فوزا سهلا في الجولة الاولى في حين فازت توغو بمقعد في الجولة الثالثة من التصويت بعدد من الاصوات يزيد مرتين عن عدد الاصوات التي حصلت عليها موريتانيا. وانقذ هذا الدول الافريقية الواقعة جنوب الصحراء من الاحراج بحصولها على مقعد واحد من المقاعد الثلاثة المخصصة لافريقيا مقابل مقعدين لدول شمال افريقيا العربية.

وقال وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري للصحفيين ان بلاده فازت في التصويت رغم محاولات بذلت لكن دون جدوى لاستبعاد المغرب من المنافسة بسبب عدم انتمائها للاتحاد الافريقي.

وقال ان اغلبية الدول الافريقية اظهرت اليوم تضامنها مع المغرب والثقة فيه ودعمه.

وانضم المغرب لمجلس الامن في فترتين سابقتين كانت احدثهما في عامي 1992 و1993.

واجل السباق على مقعد خامس بالمجلس يمثل اوروبا الشرقية حتى الاثنين بعد اخفاق الدولتين المرشحتين وهما اذربيجان وسلوفينيا على الفوز باغلبية ثلثي اعضاء الجمعية العامة للامم المتحدة بعد تسع عمليات تصويت.

وفي اشد الانتخابات تنافسا للانضمام لمجلس الامن الدولي لم تفز سوى غواتيمالا بالمقعد المخصص لمنطقتها بالتزكية. ونجحت باكستان بصعوبة في شغل المقعد الاسيوي في الجولة الاولى من التصويت بعد فوزها على قرغيزستان بالحد الادنى المطلوب من الاصوات.

ورحب عبد الله حسين هارون سفير باكستان بالامم المتحدة بانتخاب بلاده لعضوية مجلس الامن وقال انه يتوقع العمل بشكل طيب مع سفير الهند العام المقبل.

وانضمت الهند للمجلس هذا العام وستبقى فيه حتى 2012. ونشبت ثلاث حروب بين الهند وباكستان وذلك بسبب كشمير بشكل اساسي منذ حصولهما على الاستقلال عن بريطانيا عام 1947.

وكانت اخر مرة عملت فيها الدولتان المسلحتان نوويا في المجلس عام 1977. وقال دبلوماسيون بالامم المتحدة انهم لا يتوقعون اي توتر اقليمي نتيجة انضمام باكستان مرة اخرى. وخدمت باكستان ست مرات سابقا بمجلس الامن.

وستخرج لبنان ونيجيريا والغابون والبوسنة والبرازيل من مجلس الامن في يناير/كانون الثاني. اما الدول الاربع الاعضاء بشكل مؤقت في المجلس والتي ستبقى خلال عام 2012 الى جانب الهند فهي كولومبيا والمانيا والبرتغال وجنوب افريقيا.