لوب ينعش حظوظه للفوز باللقب العالمي

لوب يبحث عن تعزيز صدارته

ستراسبور - يبحث الفرنسي سيباستيان لوب بطل العالم في الاعوام السبعة الماضية، عن تعزيز صدارته لترتيب بطولة العالم للراليات عندما يخوض رالي فرنسا المرحلة الحادية عشرة في نهاية الاسبوع الحالي.

ويتصدر لوب سائق سيتروين دي اس 3 الترتيب العام برصيد 196 نقطة متقدما على الفنلندي ميكو هيرفونن (فورد فييستا) بفارق 15 نقطة، قبل 3 راليات على نهاية الموسم، و29 نقطة عن زميله ومواطنه سيباستيان اوجييه.

وكان الفنلندي هيرفونن احرز المركز الاول في رالي استراليا منذ ثلاثة اسابيع، متقدما بفارق 14.7 ثانية على مواطنه وزميله ياري ماتي لاتفالا، و44.8 ثانية على النروجي بيتر سولبرغ (سيتروين)، في حين حل لوب عاشرا بعدما انقلبت سيارته وتابع المنافسة بفضل نظام "سوبر رالي".

وحقق هيرفونن (31 عاما) فوزه الثاني هذا الموسم بعد المرحلة الافتتاحية في السويد والرابع عشر له في بطولة العالم، فوضع حدا لثمانية انتصارات متتالية لسيارة سيتروين تقاسمها الفرنسيان سيبستيان لوب وسيباستيان اوجييه.

وسيكون المسار مشابها الى حد كبير لنسخة العام الماضي، مع اضافة مرحلتين استعراضيتين الاحد على ارضيات مختلفة، كما ان مرحلة بيشفيلر الاحد تمر بالقرب من هاغينو مسقط رأس لوب.

وسيطرت سيتروين على النسخة الاخيرة، اذ تقدم لوب على الاسباني داني سوردو والنروجي بتر سولبرغ، ما منح لوب لقب البطولة السابع لدى السائقين والسادس لسيتروين لدى الصانعين.

وقال لوب: "لا وصفة لدي لكيفية الفوز. تعرضنا لثقب في المانيا وخسرنا المركز الاول، ثم هفوة صغيرة في استراليا فخرجنا عن المسار".

وقال زميله اوجييه: "انا في خدمة الفريق لمساعدته على احراز المزيد من الالقاب. شاركت في رالي فوج منذ اسبوعين، وهذا ما ساعدني على كسب الخبرة على مسار مماثل".

أما هيرفونن، فقال: "الفوز في استراليا رفع الضغوط عن اكتافنا، لكن يجب ان نواصل ذلك ونقاتل على اللقب في المراحل الاخيرة".