مانشستر سيتي: ايقاف تيفيز حتى اشعار آخر

تيفيز يعتذر من جميع انصار

لندن - اوقف نادي مانشستر سيتي الانكليزي مهاجمه الارجنتيني كارلوس تيفيز لمدة اسبوعين كحد اقصى بانتظار انتهاء التحقيقات على خلفية عدم انصياعه لقرار مدرب الفريق روبرتو مانشيني باشراكه في الشوط الثاني من المباراة ضد بايرن ميونيخ في دوري ابطال اوروبا الثلاثاء الماضي.

واصدر مانشستر سيتي بيانا جاء فيه "تم ايقاف اللاعب بانتظار فتح تحقيق كامل بشأن سلوكه".

واضاف "لن تتم الاستعانة بخدمات تيفيز في التدريب او في المباريات خلال فترة ايقافه".

واكد مانشيني في تصريحات ادلى بها مباشرة بعد مباراة الاربعاء بان تيفيز رفض الانصياع لقراره عندما طلب منه ان يقوم بالتحمية للمشاركة في الشوط الثاني وقال المدرب الايطالي وقد بدا مصدوما "نعم، لقد رفض كارلوس المشاركة". وعندما سئل عن مستقبل تيفيز في الفريق قال مانشيني "لست ادري، لكن بالنسبة الي فقد انتهى".

واوضح "بالطبع انا مستاء جدا، عندما يرفض اي لاعب المشاركة لمساعدة زملائه في مباراة بهذا الحجم فان الامر يدعو الى الاستياء".

وتابع "عندما تتقاضى اجرا عاليا جدا في صفوف مانشستر سيتي وترفض الدفاع عن الوانه، وتعتقد بان الامر لا يستحق العناء، فهذا الامر مرفوض بالنسبة الي ولا استطيع القبول به".

لكن وفي تطور مثير، اصدر تيفيز بيانا بالامس نفى فيه رفضه المشاركة في المباراة معتبرا بان ما حصل فسر خطأ.

وقال المهاجم الارجنتيني "حصل بعض اللغط على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين واعتقد بان موقفي فسر بطريقة خاطئة ربما".

واضاف "اريد الاعتذار من جميع انصار مانشستر سيتي الذين تربطني بهم علاقة قوية على اي سوء فهم حصل في ميونيخ".

وتابع "يعرف انصار مانشستر سيتي تماما انه عندما اكون على ارض الملعب ابذل افضل ما لدي من اجل النادي، ويوم الثلاثاء في ميونيخ كنت اقوم بالتحمية وجاهزا للمشاركة".

وختم "الوقت ليس مؤاتيا الان للدخول في تفاصيل ما حصل وعدم مشاركتي، لكن ما يهمني ان اقوله بانني لم ارفض اللعب اطلاقا. انا جاهز للدفاع عن الوان فريقي والقيام بواجباتي عندما يطلب مني ذلك".

وكان تيفيز تقدم بطلب رسمي لترك الفريق في تموز/يوليو الماضي معتبرا بانه لا يستطيع العيش في شمال انكلترا بعيدا عن ابنتيه.‏