القادسية امام تحد جديد في كأس ولي العهد

القادسية يحتاج لنقطة واحدة لتأكيد صعوده

الكويت - يسعى القادسية الى حسم تأهله الى الدور نصف النهائي عندما يلتقي الجهراء الجمعة في الجولة السادسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى، فيما يطمح الكويت الى تعزيز حظوظه حين يواجه الشباب السبت في المجموعة الثانية ضمن بطولة كأس ولي عهد الكويت في كرة القدم.

يلعب الجمعة أيضا خيطان مع النصر (المجموعة الأولى) والساحل مع اليرموك (الثانية)، على إن يلتقي الصليبخات مع الفحيحيل (الثانية) السبت، وتختتم الجولة الأحد المقبل بمباراة العربي والتضامن (الأولى).

في المجموعة الأولى، تكفي القادسية نقطة واحدة من مباراة الجمعة أمام الجهراء لضمان تأهله كونه يتصدر الترتيب برصيد 12 نقطة من 4 مباريات، ولم يتبق في الصراع على بطاقتي نصف النهائي سوى الجهراء الثالث (7 نقاط من 4 مباريات)، والعربي الثاني (10 من 4) الذي يدخل مباراته مع التضامن السابع والأخير (نقطة من 4 مباريات) بمعنويات مرتفعة بعد عودته بتعادل ثمين مع مضيفه الشباب الإماراتي 2-2 الاربعاء في ذهاب الدور نصف النهائي من بطولة الأندية الخليجية.

يفتقد القادسية في لقاء الجهراء حمد العنزي للاصابة، فيما بات السوري عمر السومة جاهزا للمشاركة بعد شفائه.

وكان "الأصفر" استعد للقاء الغد بخسارة أمام النصر صفر-1 وديا.

وفي حال عدم حدوث مفاجآت، فإن المباراة المرتقبة بين القادسية، حامل اللقب ست مرات (رقم قياسي)، وغريمه العربي (خمسة القاب) في الجولة السابعة الأخيرة ستحدد بطل المجموعة ووصيفه اللذين سيخوضان غمار الدور نصف النهائي في 18 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، مع العلم ان المباراة النهائية ستقام في 26 ديسمبر/كانون الأول.

وفي المباراة الثالثة ضمن المجموعة ذاتها، يخوض خيطان وصيف بطل الموسم الماضي وصاحب المركز الخامس (3 نقاط من 5 مباريات) لقاء هامشيا مع النصر السادس (3 من 4) بعد ان فقد الفريقان كل حظوظهما في التأهل.

ويغيب كاظمة، حامل لقب بطل كأس الأمير في الموسم الماضي، عن هذه الجولة علما بأنه فقد كل أمل بالتأهل ايضا كونه يحتل المركز الرابع بخمس نقاط من خمس مباريات.

وفي المجموعة الثانية، يبقى الصراع مفتوحا بين خمسة فرق في الصراع على البطاقتين المؤهلتين الى نصف النهائي.

فبعد خسارته المفاجئة في مباراته السابقة أمام اليرموك صفر-1، يدخل الكويت حامل اللقب في خمس مناسبات آخرها في الموسمين الماضيين، مباراته والشباب بمعنويات مرتفعة بعد عودته من بانكوك اول من امس ببطاقة التأهل الى الدور نصف النهائي من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي اثر تعادله السلبي مع مضيفه موانغ تونغ يونايتد التايلاندي (فاز ذهابا 1-صفر في الكويت)، وسيكون مدعوا لمواجهة أربيل العراقي في المربع الذهبي للمسابقة القارية الشهر المقبل.

يتصدر الكويت الترتيب برصيد 9 نقاط فيما يشغل الشباب المركز الخامس برصيد 7 نقاط، وكل منهما خاض اربع مباريات.

وتشهد المجموعة لقاء قمة بين اليرموك الثاني (8 نقاط من 4 مباريات) والساحل الرابع (8 من 5) والذي يخوض مباراته الأخيرة في الدور الأول.

وأكد مدرب الساحل الروماني مولدوفان أوجين ان فريقه يحتاج الى القليل من الحظ لبلوغ الدور نصف النهائي.

وفي مباراة هامشية، يلتقي الفحيحيل السادس (نقطة من 4 مباريات) مع الصليبخات السابع والأخير (صفر من 4).‏