بطولة العالم: مشاركة محدودة لقوى الامارات في دايغو

مواهب الامارات واعدة

دبي - ترفع الامارات شعار اكتساب الخبرة والاعداد لاولمبياد لندن 2012 عندما تشارك في منافسات بطولة العالم لالعاب القوى في نسختها الثالثة عشرة التي تستضيفها دايغو الكورية الجنوبية من 27 اب/اغسطس الحالي حتى 4 ايلول/سبتمبر المقبل.

وتشارك الامارات بعداءين هما عمر جمعة السالفة ومدينة قادر محمد في سباقي 200 م و5 الاف م على التوالي، بعدما ابعدت الاصابة محمد عباس (الوثبة الثلاثية) وعلي عبيد شيروك (400 م حواجز) رغم تحقيقهما رقمين مؤهلين للمشاركة.

وستكون المشاركة في بطولة العالم الثانية للامارات بعد نسخة 2009 في برلين عبر السالفة وشيروك.

وتحمل مشاركة مدينة قادر محمد التي تتواجد ببطاقة دعوة صفة خاصة، كونها الاولى من نوعها للامارات على صعيد منافسات السيدات التي منحها الاتحاد الاماراتي للعبة أهمية خاصة في اخر ثلاث سنوات.

وتعد مدينة قادر محمد من المواهب الواعدة، وسيكون وجودها في بطولة العالم من اجل اكتساب الخبرة الضرورية في طريق تأهيلها للمشاركة في اولمبياد لندن 2012.

وسبق للامارات ان شاركت في منافسات السيدات في اسياد غوانغجو عام 2010 عبر علياء سعيد في سباق 5 الاف م دون ان تترك اي بصمة بعدما خرجت من التصفيات.

اما السالفة، ورغم تألقه في المنافسات الخليجية والاسيوية، فان اقصى ما يطمح اليه هو تكرار انجازه في بطولة العالم السابقة في برلين عام 2009، عندما كان العداء العربي الوحيد الذي يتأهل الى الدور الثاني من تصفيات سباق 200 م.

تأهل السالفة في برلين الى الدور الثاني بعدما اختير بين خمسة عدائين حققوا افضل توقيت بعد المراكز الخمسة الاولى عن كل مجموعة من المجموعات التسع في التصفيات.

وبرز عمر جمعة السالفة (23 عاما و1.77م) بقوة في سباقي 100 م و200 م، ومنذ عام 2006 سيطر على البطولات الخليجية والعربية في فئة الشباب فنال المركز الاول في سباق 100 م في بطولة الخليج العاشرة في السعودية، والمركز الثالث في بطولة العالم العسكرية في الهند، والمركز الاول في سباقي 100 م و200 م في البطولة العربية الثالثة عشرة للشباب في تونس، ونال ذهبية 200 م في بطولة اسيا للشباب التي اقيمت في جاكرتا عام 2008.

وفي فئة الكبار شارك السالفة في سباق 200 م في اولمبيباد بكين 2008 وخرج من التصفيات التمهيدية، قبل ان يتوج عام 2009 بلقب اسرع رجل في الخليج بعد فوزه بذهبيتي 100م و200 م في بطولة الخليج التي اقيمت في تشرين الثاني/نوفمبر في السعودية.

وحصد السالفة برونزية سباق 200 م في منافسات اسياد 2010 في غوانغجو خلف القطري فيمي اوغونودي صاحب الذهبية والياباني كينجي فوغيميتسو الثاني.

وكانت اخر مشاركات للسالفة في الجولة الاولى من منافسات الدوري الماسي في الدوحة في ايار/مايو الماضي وحل سابعا في سباق 200 م بزمن 21.32، قبل ان ينال برونزية بطولة اسيا في كوبي اليابانية في تموز/يوليو بزمن 20.97 ث.

لا تحتفظ العاب القوى الاماراتية بتاريخ حافل على صعيد الانجازات، لذلك فان الاتحاد الاماراتي الحالي برئاسة احمد الكمالي عمل على اعداد جيل جديد يكون قادرا على المنافسة مستقبلا.

وخطا الاتحاد الاماراتي لالعاب القوى خطوات مهمة في اتجاه البناء للمستقبل عبر الاهتمام اكثر بالناشئين من خلال برنامج لانتقاء المواهب من المدارس، واقامة معسكرات خارجية دائمة والمشاركة في البطولات الخليجية والعربية والدولية باكبر عدد من اللاعبين لاكسابهم الخبرة الضرورية.

ويؤكد الكمالي ان "المشاركة في بطولة العالم تعد حدثا بحد ذاتها بغض النظر عن النتائج، وتحقق الاهداف التي وضعها اتحاد اللعبة في البناء للمستقبل وتؤكد اننا نسير في الطريق الصحيح للبناء للمستقبل .

وتابع "هدفنا الاساسي التأهل الى اولمبياد لندن 2012، ونسعى الى وجود ما بين 4 الى 6 من لاعبينا في الحدث الاولمبي، من المهم ان نعرف موقعنا بين ابطال العالم واكساب عدائينا خبرة مهمة تشكل دافعا قويا لباقي اللاعبين الذين نقوم بتأهيلهم عبر برنامج علمي مدروس للاستحقاقات المقبلة".