الكاميرون تكافح الملاريا بـ 9 ملايين ناموسية



جيل الملاريا

ياوندي - أطلقت في الكاميرون حملة توزيع حوالى تسعة ملايين ناموسية (كله) مجانية لمكافحة الملاريا التي تعتبر السبب الأول لوفيات الأطفال في البلاد.

والحملة التي تحمل اسم "كا أو بالو" تقوم على التوزيع المجاني للناموسيات "بهدف بلوغ تغطية شاكلة لجميع سكان البلاد"، بحسب ما أكد وزير الصحة أندريه ماما فودا.

وأضاف أن الهدف "يقضي بحماية نحو 19 مليون شخص (يأهل البلاد 19,4 مليون نسمة)"، موضحا أن "الناموسيات" كانت متوفرة في الكاميرون أساسا.

وهذه الحملة التي أطلقها في ياوندي رئيس الوزراء الكاميروني فيليمون يانغ، تمتد على "ثلاثين يوما" وقد اختير 40 ألف مندوب للمضي بها، بحسب ما شرح ماما فودا.

والعملية التي تمول بالتعاون مع الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا، تقدر بـ 34 مليار فرنك إفريقي "51.8 مليون يورو".

في الكاميرون، تقتل الملاريا أكثر مما يفعل الإيدز والسل مجتمعين، مع معدل وفيات بنسبة 24% بحسب وزارة الصحة.

وأمام نحو ستة آلاف ناشط حضروا إطلاق الحملة، أعلن يابنغ أن "الملاريا تشكل (...) المسبب الأول لوفيات الأطفال في الكاميرون و40% من إنفاق العائلات الصحي".

في كانون الثاني/يناير 2011، أعلن الرئيس بول بيا عن توفير علاجات الملاريا الحميدة مجانا للأطفال دون الخامسة. وقد سمح تطبيق هذا الإجراء ابتداء من شباط/فبراير بمعالجة أكثر من "85 ألف طفل" بحسب ماما فودا.

وقد أوضح أن أكثر من مليوني ناموسية كانت قد وزعت مجانا للنساء الحوامل وللأطفال بين العام 2003 والعام 2010.