سمية الخشاب تقاتل للحفاظ على أرضها

القاهرة - من محمد الحمامصي
الخشاب تنافس فيفي عبده للفوز بأحمد بدير..

اعتبرت الفنانة سمية الخشاب أن تجربة مسلسل "وادي الملوك" الذي يعرض الآن لها من أهم المسلسلات التي قدمتها في مجمل أعمالها الدرامية على الإطلاق، وقالت "أحب جدا الشخصية الصعيدية، وقبل أن يعرض المسلسل عليّ كنت أتمنى أن أقدم عملا صعيديا واستمتع بأداء دور المرأة الصعيدية التي تمتاز بالصلابة والقوة والجرأة كما أني أحب اللهجة الصعيدية وأصبحت أمتلك خبرة كبيرة في الحديث بها وهي لهجة جميلة جدا وغنية بالمفردات".

تقدم الخشاب دور صعيدية واسمها "نجية"وهي امرأة قوية، تقاتل في سبيل إعادة حقها وحق زوجها وأختها وتصارع للحفاظ على الأرض لأنها تؤمن أن الأرض كالعرض كما يقولون في الصعيد.

ويتمتع المسلسل بسيناريو متقن جدا وحوار كتبه الشاعر عبد الرحمن الأبنودي بأسلوب شاعري وإخراج متميز لحسني صالح ومشاركة متميزة من مجموعة النجوم الذين أثروا العمل بخبراتهم.

وأكدت الخشاب أن المجهود الكبير والإجهاد الشديد وخصوصا مع الأزياء الثقيلة التي ارتديناها في شهور الصيف والمشاهد الأكشن الصعبة جدا، "حيث تعرضت للاصطدام في القفص الصدري، وكتمت صرختي لكي يكتمل المشهد، وذلك أثناء قفزي من المركب في الفجر في النيل، اصطدمت، في مجداف المركب وغيرها طبعا من الحوادث التي تعرضت لها، لكن المسلسل يستحق كل هذا وأكثر".

وأوضحت الخشاب أنها بالفعل قامت بتخفيض أجرها في مسلسلي "وادي الملوك" و"كيد النسا ": "هذا حقيقي قمت بتخفيض أجري للنصف مشاركة مني لدعم الجهة الإنتاجية في ظل الظروف التي نمر بها مؤخرا".

مسلسل الخشاب الثاني "كيد النسا" تجربة كوميدية اجتماعية رائعة، تأليف حسين مصطفى محرم وإخراج أحمد صقر وتقدم فيه دور زوجة لأحمد بدير وضرة لفيفي عبده، حيث تحاول كل واحدة منهما الاحتفاظ بزوجها بعيدا عن الأخرى في صراع كوميدي خفيف.

وقد أثارت أغنية الخشاب الدعاية للمسلسل جدلا عند عرضها، حيث اعتبرها البعض أغنية لا تتناسب مع روحانيات الشهر الكريم لاحتوائها على ألفاظ غير لائقة، وهنا تتساءل الخشاب لماذا كل هذه الضجة التي أثارها البعض ضدها، وقالت "الأغنية أغنية ترويجية وهي من الفلكلور الشعبي، ومعظم الناس رأتها جميلة وتتميز بخفة الظل، لأن الموضوع، هو أن ضرتين يتصارعان على الزوج، وهو فلكلور وحالة اجتماعية منتشرة كثيرا في مجتمعاتنا العربية".

وحول تجربتها السينمائية الجديد "ساعة ونص" قالت الخشاب "سعيدة بهذه التجربة جدا لأنها متميزة، فالفيلم ينتمي لسينما البطولات الجماعية كما أن مدته ساعة ونص، والأحداث كلها تدور بالقطار أثناء رحلته، وكل شخصية تجسد حالة ومشكلة من مشاكل المجتمع وهموم الناس في هذا الوقت العصيب".

وأضافت "عندما عرض عليّ الموضوع شدتني فكرته جدا، والدور مختلف ومؤثر جدا، حيث قدم دور فتاة فقيرة تضطر للزواج من رجل في عمر والدها، لكي تحيى حياة صعبة نفسيا وجسديا، والزوج يجسده الفنان الكبير احمد بدير ويشارك في بطولة الفيلم مجموعة من النجوم منهم إياد ناصر ومحمد عادل أمام ويسرا اللوزي وحسن حسني والعديد من النجوم الشباب".