هل تعيد سيرينا وليامس بريقها وتفوز ببطولة تورونتو للتنس؟

سيرينا امام مهمة صعبة

تورونتو - انحصر لقب بطلة دورة تورونتو الكندية الدولية للتنس البالغة جوائزها 2.050 مليون دولار بين الاميركية سيرينا وليامس المصنفة اولى في العالم سابقا والاسترالية سامانتا ستوسور.

ففي نصف النهائي، فازت وليامس على البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الرابعة 6-3 و6-3، وستوسور على البولندية انييسكا رادفانسكا 6-2 و5-7 و6-2.

في المباراة الاولى، لم تواجه وليامس صعوبة كبيرة للتغلب على ازارنكا بعد ان نجحت في كسر ارسالها في كل مجموعة لتحسم المباراة في ساعة و17 دقيقة في طريقها الى النهائي.

وليامس (29 عاما) الفائزة بـ13 لقبا في بطولات الغراند سلام الاربع الكبرى كانت غير مصنفة في دورة تورونتو بعد ابتعادها نحو عام عن الملاعب بسبب الاصابات المتعددة.

وتشارك سيرينا في الدورة الرابعة فقط منذ عودتها في بطولة ويمبلدون الانكليزية الشهر الماضي.

وقالت الاميركية "هدفي تقديم افضل ما لدي في كل مباراة وفي كل دورة"، مضيفة "في السابق كنت اركز اكثر على بطولات الغراند سلام لكن الوضع مختلف الان".

وتابعت "اشعر بأنني بحالة افضل من الادوار الاولى لكن يمكنني تقديم اداء افضل بالطبع".

من جهتها، كانت ازارنكا تأمل باحراز اللقب خصوصا بعد خروج المصنفات الثلاث الاوليات من ادوار سابقة وهن الدنماركية كارولين فوزنياكي الاولى والبلجيكية كيم كلايسترز الثانية والروسية فيرا زفوناريفا الثالثة.

وفي الثانية، احتاجت ستوسور (27 عاما ومصنفة 11 عالميا) الى ساعة و54 دقيقة لكي تتخلص من عقبة رادفانسكا (22 عاما ومصنفة 12 عالميا) لتحقق فوزها الثاني على البولندية في ثلاث مواجهات بينهما.

وتسعى ستوسور الى لقبها الاول في 2011 بعد دورة روما والثالث في مشوارها الاحترافي.

وسترتقي ستوسور الى المركز العاشر في التصنيف العالمي للاعبات المحترفات الذي سيصدر الاثنين حتى في حال خسارتها النهائي.‏