بوتين: الولايات المتحدة متطفلة على الاقتصاد العالمي

'بلد يعيش على الديون'

موسكو - اتهم رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الولايات المتحدة الاثنين بانها "تتطفل" على الاقتصاد العالمي من خلال تجميعها الديون الهائلة التي تهدد النظام المالي العالمي.

وقال بوتين امام تجمع شبابي مؤيد للكرملين في وسط روسيا ان الولايات المتحدة "بلد يعيش على الديون، ولا يعيش ضمن امكانياته، ويحيل بثقل المسؤولية على الدول الاخرى ويتصرف بشكل من الاشكال مثل الطفيليات".

والمح الى ان واشنطن ربما فكرت في اعلان التخلف عن السداد لاضعاف الدولار "وخلق ظروف افضل لتصدير بضائعها".

واضاف "ولكن كان لديهم ما يكفي من المنطق والمسؤولية" لتجنب حدوث ذلك.

وقد توصل الرئيس الاميركي باراك اوباما والكونغرس في اللحظة الاخيرة مساء الاحد الى اتفاق لرفع سقف الدين يحول دون تعثر اميركي كان سيتسبب بكارثة للاقتصاد العالمي.

وقال بوتين "اذا واجهت الولايات المتحدة مشاكل في انظمتها، فان ذلك يؤثر على الجميع .. يجب ان تكون هناك عملات احتياط اخرى" الى جانب الدولار.

واضاف بوتين ان الاتفاق حول الدين الذي اعلنه اوباما الاحد "لم يكن عظيما بشكل عام، ولكنه يؤجل تبني حل اكثر منهجية".

وقال مسؤول اميركي كبير طالبا عدم الكشف عن اسمه ان الاتفاق الذي اعلن الاحد يرفع سقف الدين العام الفدرالي بمقدار 2100 مليار دولار على الاقل ويخفض النفقات بمقدار 2500 مليار على مرحلتين.

وكان تعثر المفاوضات لاسابيع وضع الحكومة الاميركية على شفير التعثر في تسديد مستحقاتها.

ويفترض ان يصوت الكونغرس رسميا على اقرار الاتفاق قبيل منتصف ليل الاثنين الثلاثاء.