القضاء الالماني: الغانم بريء من مساندة بن همام ماليا

الغانم: حملة الكذب ذات بعد سياسي

الكويت - اتهم النائب الكويتي مرزوق الغانم "جهات محلية" بالتورط في تشويه صورته من خلال الادعاءات التي نشرتها صحيفة "فرانكفورتر تسايتونغ" الالمانية عن تحويله مبلغ مالي الى رئيس الإتحاد الآسيوي السابق لكرة القدم القطري محمد بن همام.

وشكر الغانم "الشرفاء من أبناء الشعب الكويتي الذين ساندوني ورفضوا منذ البداية هذا الأسلوب المبتذل الذي لا يمت الى الأخلاق الكويتية بصلة"، مضيفا "أن ردود فعل البعض داخل الكويت، وإن كانوا قلة، تؤكد تورط أطراف محلية في حملة الإفتراء التي تمت في محاولة رخيصة لتصفية حسابات مع المدافعين عن المال العام والداعين إلى الإلتزام بالقوانين".

وقال الغانم "كنت على يقين بأن أطرافا محلية وراء حملة الكذب والإفتراء لأسباب يعرفها الجميع. وأود أن أشكر كل الشرفاء من أبناء الشعب الكويتي الذين رفضوا هذا الأسلوب المبتذل الذي لا يمت للاخلاق الكويتية بصلة".

وختم "اقول لسارقي المال العام بعد أن انكشفت حملتهم وزيف ادعاءاتهم أنني بانتظار حملاتهم المقبلة بفارغ الصبر، فالشعور بمساندة الشرفاء وتأييد المنصفين شرف لا يمكن شراؤه بالمليارات المسروقة من أموال الشعب".

يذكر أن القضاء الألماني المستعجل ألزم الصحيفة بإلغاء المعلومات المنشورة بخصوص تحويل النائب الغانم مبلغ 4.75 ملايين دولار إلى بن همام.

وكشف قريبون من الغانم أنه لن يكتفي بالحكم بل سيرفع دعاوى أخرى تتعلق بالتعويض "خصوصا بعد ورود معلومات أولية أن هناك ارتباطات محلية لهذه القضية ذات بعد سياسي".‏