القاعدة في اليمن تؤكد ولاءها للظواهري

خبرة كبيرة في قيادة التنظيمات المسلحة..

دبي - اكد تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب دعمه لايمن الظواهري الذي عين على راس التنظيم بعد مقتل قائده اسامة بن لادن، وذلك وفق العدد من مجلته الناطقة بالانكليزية "انسباير".

واوردت افتتاحية للمجلة التي نشر مركز سايت الاميركي لرصد المواقع الاسلامية نسخة منها ان الظواهري الذي كان اليد اليمنى لبن لادن "كان في مقدم المعركة الاسلامية وسيقود التنظيم الذي ساعد في انشائه".

واضافت افتتاحية المجلة المؤرخة في 18 تموز/يوليو "نسال الله ان يوفق الشيخ ايمن في هذه المهمة الكبرى".

وذكرت زاوية اخرى في المجلة انه "بعد استشهاد الشيخ اسامة فان قيادة القاعدة عينت الشيخ ايمن الظواهري، حفظه الله، اميرا جديدا"، مشيدة بـ"خبرته وحكمته".

وعينت القاعدة في حزيران/يونيو الظواهري (59 عاما) خلفا لاسامة بن لادن الذي قتل في هجوم اميركي في ايار/مايو في باكستان.

وتنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي مقره في اليمن ولد من دمج الفرعين اليمني والسعودي للقاعدة في كانون الثاني/يناير 2009. ويشن التنظيم هجمات على قوات الامن اليمنية في جنوب البلاد وشرقها.