مقاومة بنكهة رياضية: نجوم كرة القدم ينضمون للثوار الليبيين

قطيط للقذافي: اترك الشعب الليبي يتمتع بالحياة

لندن - اعلن 17 لاعب كرة قدم ليبيين بارزين انضمامهم الى صفوف الثوار وذلك في مقابلة مع هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ليل الجمعة السبت في جادو غرب ليبيا الخاضعة لسيطرة معارضي نظام العقيد معمر القذافي.

واوضح حارس مرمى الفريق الوطني جمعة قطيط احد اللاعبين السبعة عشر الذين انشقوا عن النظام وبينهم ثلاثة لاعبين اخرين من الفريق ان القذافي "لم ينجز شيئا من اجل ليبيا".

واضاف "انظروا ليس هناك بنى تحتية مناسبة (...) ليس لدينا نظام صحي (...) وهذا بسبب النظام السيء الذي يحكمنا منذ 42 عاما".

وتابع "اقول له (معمر القذافي): اتركنا! اترك الشعب الليبي يتمتع بالحياة في ليبيا جديدة، ليبيا الحرية!".

واعلن جمعة قطيط ومدرب نادي الاهلي الطرابلسي الكبير عبد الله بن عيسى عن انفصالهما خلال مقابلة حضرها لاعبون اخرون في وقت متاخر من ليل الجمعة السبت في احد فنادق جادو غرب ليبيا الذي يسيطر عليه المتمردون.

من جانبه اكد بن عيسى انه فضل الانضمام الى حركة التمرد "لتوجيه رسالة مفادها ان ليبيا يجب ان تكون موحدة وحرة".

واضاف "آمل ان استيقظ يوما لاكتشف ان القذافي قد رحل".

وفي بلد تحظى كرة القدم فيه بشعبية كبيرة تشكل هذه الانشقاقات صفعة جديدة للعقيد القذافي بعد انفصال عسكريين ووزراء مع بداية الانتفاضة ضد نظامه قبل اربعة اشهر.