العراق يرفع أجور عمال ميناء البصرة لتجنب اضراب مبرمج

البصرة رئة العراق

بغداد - اعلنت الحكومة العراقية في بيان الخميس رفع معدلات رواتب العاملين في مينائي البصرة النفطي والعمية، جنوب البلاد، بمعدل 30% من رواتبهم اثر تهديد بالاضراب عن العمل وايقاف تصدير النفط.

ونقل بيان حكومي عن المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ امس الخميس، ان "مجلس الوزراء قرر الموافقة على منح الموظفين العاملين (..) في ميناء البصرة النفطي والعمية العميق، مخصصات خاصة قدرها 30% من الراتب الاسمي".

واضاف ان هذه المخصصات "تأتي حرصا من الحكومة للنهوض بالقطاع الاقتصادي من خلال دعم سير العملية الانتاجية باقصى طاقة وذلك بانصاف العاملين في ميناء البصرة والعمية، بما يتلائم والجهد المبذول من قبلهم نظرا لما يعانوه من ظروف عمل قاسية" في اشارة لشدة حرارة الصيف خصوصا في جنوب البلاد.

وتظاهر عدد كبير من العاملين في شركة نفط الجنوب، في نيسان/ابريل الماضي، تظاهرات في محافظة البصرة (جنوب) للمطالبة بزيادة رواتبهم.

وفي ايار/مايو، هدد العاملون باعلان اضراب عن العمل لكن وفدا من وزارة النفط توجه الى هناك واجرى مفاوضات معهم ووعد بتنفيذ مطلبهم.

ويصدر العراق نحو 80 بالمائة من صادراته من النفط التي تمثل المورد الرئيس لميزانية البلاد، عبر الموانئ جنوب البلاد.

وبلغت صادرات العراق النفطية في نيسان/ابريل، 49.7 مليون برميل عبر هذه الموانىء الجنوبية وبلغت عائدتها 5.6 مليارات دولار ، وفقا لاحصائيات وزارة النفط.

ويملك العراق ثالث احتياطي من النفط في العالم يقدر بنحو 115 مليار برميل بعد السعودية وايران.