النفط في طريقه لأكبر خسارة أسبوعية



انخفاض الاسعار

سنغافورة - انخفضت أسعار مزيج برنت صوب 113 دولارا للبرميل الجمعة إذ تزايد تجنب المخاطرة بسبب أزمة ديون اليونان مما دفع الأسعار إلى الانخفاض أكثر من أربعة في المئة هذا الأسبوع في أكبر خسارة منذ بداية مايو/ آيار.

وتراجع اليورو إذ لا تزال الأسواق غير مقتنعة بان بمقدور اليونان أن تتفادى تخلفا عن سداد ديون حتى بعد أن بدا انها دبرت تمويلا في الأجل القريب.

وبحلول الساعة 5.45 بتوقيت جرينش نزل سعر عقود مزيج النفط الخام برنت لتسليم اغسطس آب 67 سنتا الى 113.35 دولار للبرميل فيما هبط سعر عقود النفط الخام الأميركي الخفيف 70 سنتا إلى 94.25 دولار للبرميل.

وقال كين هاسيجاوا المدير لدى نيوايدج للسمسرة في اليابان "الكل يخشى من الأزمة المالية في منطقة اليورو خاصة في اليونان، رأينا بعض البيانات الجيدة وبعض البيانات السيئة. نتمني أن يستقر اليورو لانه يرتبط بشدة بالنفط".

وأظهرت بيانات أميركية خلال الأسبوع ان اقتصاد أكبر دولة مستهلكة للنفط في العالم واصل تراجعه في الربع الثاني.

وكثفت وكالة الطاقة الدولية الخميس الضغط على منظمة أوبك لرفع انتاجها بتوقع نمو حاد في الطلب على النفط في وقت لاحق هذا العام وتوقع أن يستمر الضغط على امدادات المعروض في المدى المتوسط.

وفي تقرير شهري رفعت الوكالة التي تقدم المشورة إلى 28 دولة صناعية توقعاتها للطلب على نفط أوبك هذا العام بواقع 400 ألف برميل يوميا إلى 30.1 مليون برميل يوميا.