إزاحة الستار عن تمثال لبوشكين في بدء فعاليات 'أيام الثقافة الروسية' بمكتبة الإسكندرية

رسالة ثقافية متبادلة

الإسكندرية – شهدت مكتبة الإسكندرية الأحد بدء فعاليات "أيام الثقافة الروسية"، التي تستضيفها المكتبة في الفترة من 12 إلى 16 يونيو/حزيران الجاري، وذلك في إطار مشروع "رسالة ثقافية متبادلة"، برعاية مركز التعاون في المجالات الإنسانية بروسيا الإتحادية وبالتعاون مع الصندوق الدولي للابتكارات الثقافية بروسيا.

وبدأت فعاليات أيام الثقافة الروسية بإزاحة الستار عن تمثال للأديب والشاعر الروسي الكلاسيكي ألكسندر بوشكين (1799-1837)، والذي أهداه لمكتبة الإسكندرية الفنان الروسي جريجوري بوتوتشي، مؤسس ورئيس أكاديمية الطيبة الدولية، المعنية بنشر السلام والتفاهم والصداقة بين الأمم والشعوب.

وقامت السفيرة هاجر الإسلامبولي؛ رئيس قطاع العلاقات الخارجية بمكتبة الإسكندرية، وتاتيانا بوجدانوفا؛ مدير مركز التعاون في المجالات الإنسانية، بتوقيع مذكرة تعاون مشتركة، لتقوية العلاقات الثقافية بين المؤسستين ونشر التراث الثقافي المصري والروسي، من خلال إقامة معارض ومؤتمرات وندوات للترويج للحوار بين الثقافات، وإقامة مشروعات تعاونية للتبادل الثقافي بين الجانبين.

وافتتحت السفيرة هاجر الإسلامبولي، والوفد الروسي، معرض الكتاب الذي يقام خلال أيام الثقافة الروسية، ويقدم كتبًا نادرة، ويشارك فيه كل من مركز التعاون في المجالات الإنسانية، ومكتبة الإسكندرية، والمركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية، والمركز القومي للترجمة، والهيئة العامة للكتاب، ودار نشر الثقافة الجديدة. كما تم افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية، والذي تشارك فيه المصورة ليودميلا زينتشينكو من روسيا، والمصور وليد منتصر من مصر.

وتشهد فعاليات أيام الثقافة الروسية عددا من المعارض والمهرجانات والحفلات الثقافية والفنية والمحاضرات. ويأتي ضمن الفعاليات محاضرة ونقاش عن تأثير ألكسندر بوشكين في الثقافة العربية، تلقيها يلينا أوسوفا، ومسابقة إلقاء أشعار ألكسندر بوشكين، وافتتاح مهرجان الأفلام الوثائقية والقصيرة، ويتم عرض فيلم "ضيعة ميخايلوفسكية"؛ عن ألكسندر بوشكين من سلسلة "عالم الأدباء والموسيقيين الروس"، وهو إنتاج قناة "روسيا اليوم".

ويأتي في اليوم الثالث الموافق 14 يونيو/حزيران افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية لبعثات تنقيب مركز دراسة المصريات التابع لأكاديمية العلوم الروسية، ومائدة مستيرة تضم خبراء روس ومصريين عن العلاقات الثائية الروسية المصرية بعنوان "روسيا ومصر .. نقاط التلاقي".

ويلقي النحات جريجوري يرتوتسكي في اليوم الرابع محاضرة عملية في النحت، كما يقدم جيرمان سادولايف ودينيس جوتسكو ندوة بعنوان "درب الكاتب في واقع الحاضر".

يدعم "أيام الثقافة الروسية" كل من وزارة خارجية روسيا الإتحادية، ووزارة الخارجية المصرية، والوكالة الفيدرالية لشئون رابطة الدول المستقلة والمواطنين المقيمين بالخارج والتعاون الإنساني الدولي، والسفارة الروسية بالقاهرة، والسفارة المصرية في موسكو، والقنصلية العامة لجمهورية روسيا الإتحادية بالإسكندرية.

ويشارك في الفعاليات وزارة الثقافة المصرية، والمركز القومي للترجمة، والهيئة المصرية العامة للكتاب، وقناة "روسيا اليوم"، ومركز دراسة المصريات التابع لأكاديمية العلوم الروسية، والمركز الروسي للعلوم والثقافة بالقاهرة والإسكندرية، وأكاديمية الطيبة الدولية بروسيا الإتحادية، ومتحف بوشكين القومي بروسيا، ودار الثقافة الجديدة، ومركز التعاون في المجالات الإنسانية.