إضراب مفتوح في جمارك تونس لإقالة مديرها

6500 موظف في الجمارك التونسية

تونس - قررت نقابة موظفي الجمارك التونسية الدخول في اضراب عام مفتوح بداية من الاثنين القادم للمطالبة باقالة المدير العام للجمارك الطاهر حتيرة، على ما افادت وكالة تونس افريقيا للانباء الحكومية.

وقال محمد بيزاني رئيس نقابة موظفي الجمارك في مؤتمر صحافي ان "جل اعوان الديوانة (الجمارك) التونسية قرروا الدخول في اضراب عام عن العمل بكامل مناطق الجمهورية للمطالبة بالترحيل الرسمي للطاهر حتيرة".

واضاف ان قرار الاضراب اتخذ بعد دخول المفاوضات مع وزارة المالية وهي جهة الاشراف على الجمارك، "في حلقة مفرغة".

وكان تم تعيين الطاهر حتيرة، المدير العام للجمارك التونسية، في 26 كانون الثاني/يناير من قبل اول حكومة انتقالية رأسها رئيس الوزراء السابق لدى بن علي، محمد الغنوشي.

وقد حصل التعيين بعد ايام من فرار الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 كانون الثاني/يناير الى السعودية اثر ثورة شعبية.

واتهم جليل هيكل عضو الهيئة التاسيسية للنقابة، حتيرة بانه "اتخذ منذ تعيينه (..) تدابير فتحت ابواب الانحراف الاداري والفساد وكبدت الاقتصاد الوطني خسائر بالمليارات".

وكانت الجمعية التأسيسية لنقابة موظفي الجمارك عقدت في اواخر نيسان/ابريل. وكان لا يحق لهذا السلك بتمثيل نقابي ايام بن علي.

واتفقت الحكومة الانتقالية الثلاثاء على مشروع قانون يمنح هذا الحق، لكنه لم يصدر بعد في الجريدة الرسمية.

وذكر امين صندوق النقابة بحسب وكالة الانباء التونسية ان حوالي ثلاثة الاف موظف في الجمارك من اصل 6500 في الاجمال اصبحوا اعضاء في النقابة.

ورأى رئيس الحكومة الانتقالية الباجي قائد السبسي خلال لقاء مع الصحافة الاربعاء ان "من الملح جدا التوقف نهائيا عن كل اشكال الاضراب والاحتجاجات تمهيدا لتنظيم انتخابات ديموقراطية وحرة وشفافة في 23 تشرين الاول/اكتوبر المقبل"، كانت مقررة في الاصل في 24 تموز/يونيو.