الانترنت بطيء؟ ليس خطك، بل اليوم العالمي لبروتوكول الانترنت السادس

انديسيليون؟ من أين تأتون بهذه الأسماء؟

لندن ـ تحتفل كبرى شركات الانترنت باليوم العالمي للبروتوكول السادس "اي بي في 6" بتنظيم 24 ساعة لتجربة خدماتها على الجيل الجديد من بروتوكولات الانترنت.

وتنخرط غوغل وفيسبوك وياهو ومايكروسوفت في التجربة لتسمح بالدخول إلى مواقعها من البروتوكولات الجديدة لهذا اليوم.

وقالت فيسبوك إن 99.97% من مستخدميها لن يتأثروا بالتجربة وسيشعر الباقون ببطء في تحميل صفحات الموقع، بينما تتوقع غوغل ألا يشعر 99.5% من مستخدميها بها.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تجرب فيها شركات الانترنت توافق أنظمتها مع البروتوكول الجديد؛ فقد خصصت غوغل على سبيل المثال نطاقاً فرعياً خاصاً منذ مدة، لكن هذه المرة هي الأولى التي تجمع فيها كل هذه الأسماء المؤثرة في الترويج للبروتوكول السادس.

وتهدف تجربة الأربعاء للتوعية بقرب استهلاك عناوين البروتوكول الرابع "اي بي في 4" الذي يعود اصداره إلى ثمانينيات القرن الماضي، والتي لم يبق منها سوى 60 مليوناً من أصل 4.3 مليار. وبمجرد استهلاك هذه العناوين، يصبح الانتقال الى البروتوكول السادس ضرورة ملحة خصوصاً مع تزايد عدد الاجهزة الجديدة التي تدخل الى الفضاء الالكتروني يوميا.

ويمكن للبروتوكول الجديد أن يستوعب 340 "انديسيليون" أي ما يعادل 340 وامامها 33 صفراً من العناوين الالكترونية.

ويتوقع خبراء تقنيون أن تستهلك عناوين البروتوكول القديم مع نهاية العام، لكن هذا الأمر لن يحصل بين عشية وضحاها.

وبالنسبة لعموم مستخدمي الانترنت سيتم هذا الانتقال دون ان يشعروا به لأن من النادر ان يستعمل زوار الانترنت ارقام البروتوكول المجردة بل يستعملون عوضاً عنها الأحرف للوصول الى المواقع التي يريدونها بالاعتماد على خادمات تسمية النطاقات المتوافقة مع البروتوكول الرابع والسادس معاً.