عودة شركة الطيران النمساوية الى بغداد بعد 20 عاما

ثلاث رحلات اسبوعية من فيينا الى بغداد

بغداد - هبطت الاربعاء اول طائرة مدنية نمساوية في مطار بغداد بعد انقطاع دام اكثر من 20 سنة، حسبما اكدت مصادر مسؤولة.

وقال مصدر مسؤول في الخطوط الجوية العراقية ان "الطائرة النمساوية هبطت عند الساعة الثالثة والربع من بعد ظهر اليوم (12:15 ت غ) في مطار بغداد".

وتعتبر شركة الخطوط الجوية النمساوية التي تنظم رحلات الى مدينة اربيل شمال العراق منذ عام 2006، من اوائل الشركات الاوروبية التي تعيد تنظيم خطوط النقل الجوي بشكل متواصل مع العاصمة العراقية.

واكد مصدر في وزارة النقل "وصول الطائرة وتوجه الوفد الذي كان على متنها الى احدى قاعات المطار".

واعلنت وزارة النقل العراقية في بيان الثلاثاء ان هذه الرحلة تاتي "لتسهيل وصول المستثمرين وخدمة رجال الاعمال بعد انقطاع طويل استمر لاكثر من عشرين عاما".

واضاف البيان انه "سيكون على متن الطائرة السفير العراقي في النمسا ومسؤول الخطوط الجوية النمساوية".

واعلنت شركة الخطوط الجوية النمساوية على موقعها على الانترنت انها ستنظم ثلاث رحلات اسبوعية من فيينا الى بغداد على متن طائرة من طراز "ايرباص ايه 320".

واضافت انه "بعد 21 عاما من الغياب بسبب الازمة العراقية مع الكويت، تعود الخطوط الجوية النمساوية الى بغداد كثاني محطة في العراق بعد اربيل".

وسبق ان اعلنت شركات اوروبية عدة عن نيتها اعادة تنظيم رحلات مباشرة الى بغداد، الا انها عدلت عن ذلك فيما بعد او قامت بتاجيل هذه الخطوة بسبب الاوضاع الامنية في العراق.