الحكومة تستحوذ على مصرف دبي المتعثر

دبي - من شاهين باشا
دبي: لحماية مصالح المودعين

استحوذت حكومة دبي على مصرف دبي وهو بنك اسلامي متعثر في خطوة قالت إنها تهدف لنزع فتيل انهيار متوقع يضر بالقطاع المصرفي في دولة الامارات.

وقالت دبي -التي تكافح للخروج من أزمة ديون- الاثنين انها ستضخ رأسمال لم تفصح عن قيمته وان هذا الاستحواذ من شأنه حماية مصالح المودعين. ويدعم البنك المركزي ووزارة المالية عملية الاستحواذ.

وقالت الحكومة في بيان انه يجري بحث خيارات لمستقبل البنك وهل ستجري ادارته منفردا أم سيجري دمجه مع بنك اخر تمتلك فيه الحكومة حصة.

وخفضت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني تصنيف مصرف دبي في مارس/اذار مشيرة الى ضعف مرونته المالية وانكشافه على كيانات معينة في دبي تقوم باعادة هيكلة.

وفي نهاية عام 2009 بلغ اجمالي أصول البنك 17.4 مليار درهم (4.74 مليار دولار) في مقابل خصوم اجمالية بلغت 15.7 مليار درهم. وتكبد البنك خسائر بلغت 290.6 مليون درهم. ولم يصدر حتى الان نتائجه المالية عن عام 2010.

وبلغت ودائع العملاء بمصرف دبي 14.9 مليار درهم في نهاية 2009.

وقال محمد ياسين مدير الاستثمار بشركة كاب ام للاستثمار ومقرها أبوظبي "الوضع في مصرف دبي كان ضعيفا ويطرح تساؤلات على الدوام".

"كان ثمة تساؤلات مطروحة بشأن استدامة عمليات المصرف وقابليتها للاستمرار فمصرف دبي لديه طائفة من الخصوم الجسيمة التي يجب التعامل معها".

وأضاف ياسين "فيما يتصل بمصداقية القطاع المصرفي في الامارات من الاهمية بمكان ألا يقع البنك في دائرة التعسر. كما أن تعسر بنك دبي يؤسس لمخاوف بشأن بنوك محلية أخرى تعمل في الدولة".

ومصرف دبي مملوك بالكامل لمجموعة دبي المصرفية. والمجموعة مملوكة بنسبة 70 بالمئة لدبي القابضة الشركة القابضة الخاصة لحاكم الامارة بينما تملك شركة اعمار العقارية حصة 30 بالمئة المتبقية.

أما عبد القادر حسين الرئيس التنفيذي لشركة المشرق كابيتال فقال "الصفقة ايجابية كونها تقلص أية تخوفات بشأن الالتزامات المستقبلية المترتبة على شركتي اعمار ودبي القابضة الوفاء بها لصالح بنك دبي".

ولفت حسين الى أن التفاصيل الاقتصادية العامة لا تزال غير واضحة مؤكدا أنه لا يعرف قيمة المبالغ التي ستضخها الحكومة في البنك أو الية التمويل المتوقعة.

وقالت الحكومة ان فريق الادارة الحالي لن يتأثر بعملية الاستحواذ.

وأعاد البنك تنظيم عملياته في 2010 وتحول الى بنك للتجزئة بعملاء مميزين.

وكانت هناك تكهنات في العام الماضي بأن مصرف الامارات الاسلامي التابع لبنك الامارات دبي الوطني يجري محادثات لشراء مصرف دبي.