طرابلس تندد بتجاوزات حلف شمال الاطلسي

الحصار البحري يشل ليبيا

طرابلس - استقبل وزير الخارجية الليبي عبد العاطي العبيدي الاحد في طرابلس الموفد الخاص للامم المتحدة في ليبيا عبد الاله الخطيب وابلغه بحجم التجاوزات والانتهاكات الخطيرة التي يرتكبها حلف شمال الاطلسي في ليبيا بحسب وكالة الانباء الليبية.

وابلغ العبيدي الموفد الخاص للامم المتحدة بحجم التجاوزات والانتهاكات الخطيرة التي يرتكبها حلف شمال الاطلسي ضد الشعب الليبي من خلال قصف اهداف مدنية ومناطق مأهولة في مدن ليبية عدة.

واسف لسقوط ضحايا "مدنيين" ودان "محاولة اغتيال" معمر القذافي الذي تعرض مقر اقامته في باب العزيزية مرارا للقصف في الاسابيع الماضية.

واسف العبيدي ايضا لمقتل سيف العرب نجل القذافي في غارة على باب العزيزية.

وكان النجل الاصغر للقذافي قتل في نهاية نيسان/ابريل في غارة جوية لحلف شمال الاطلسي وكذلك ثلاثة من احفاده بحسب ما قال النظام الذي اكد ان الزعيم الليبي وزوجته نجوا من الغارة التي استهدفت حيا سكنيا في طرابلس. وكان القذافي وزوجته في منزل ابنهما الذي لحقت به اضرار جسيمة جراء الغارة.

ووصف العبيدي القصف الاطلسي على البريقة (شرق) الخميس الجمعة ب"الجريمة" والذي قتل خلاله 11 اماما واصيب خمسون شخصا بجروح.

واعرب العبيدي عن "ادانته الشديدة للحصار البحري" المفروض على ليبيا ويمنع وصول المواد الاولية مثل الوقود والادوية والاغذية.

وقال الخطيب الذي كان قادما من اثينا حيث اجرى السبت مباحثات حول الازمة الليبية، ان زيارته "ستسمح بفهم افضل للوضع السياسي واحراز تقدم في هذا الملف".

وكان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قرر في العاشر من ايار/مايو القيام بهذه الزيارة بعد ان اعتبر بعد مباحثات مع السلطات الليبية انه يجب مواصلة الحوار السياسي.‏