القاعدة: سننتقم لمقتل الشيخ

السائرون على دربه..

عدن (اليمن) - توعد احد قادة تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الاربعاء بالانتقام لزعيم القاعدة اسامة بن لادن الذي قتلته قوة اميركية خاصة الاحد الماضي في باكستان.

وقال القيادي مفضلا عدم ذكر اسمه "سننتقم لشيخنا اسامة وسنثبت لاعداء الله ذلك، وسيرون ما لا يتوقعون، وان الحق منتصر حتى يوم الدين".

واضاف من معقله في محافظة ابين ان "استشهاد شيخنا لا يعني بان الجهاد سينتهي، لانه اعد الف اسد من امثاله، واننا على دربه سائرون حتى تحقيق ما وعد الله به نبيه لاقامة الخلافة الاسلامية التي لا تراجع عنها".

وتابع ان تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب "يحضر خطة لاستمرارية الجهاد خلال الفترة المقبلة" مشيرا الى "طائرات من دون طيار تحلق من حين لاخر فوق مناطق ابين".

يذكر ان الفرعين السعودي واليمني في القاعدة اتحدا في كانون الثاني/يناير 2009 لتشكيل "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" المتواجدة بقوة في جنوب اليمن وشرقه حيث تتعرض قوات الامن لهجمات غالبا.

الى ذلك، قال سكان ان رايات سوداء رفعت فوق بعض المنازل في محافظة ابين الجنوبية وكذلك فوق نقاط التفتيش الخاضعة للقاعدة على الطريق التي تربط بين قرى المحافظة الثلاث مودية ولودر والمحفد.

وتنظيم القاعدة لا يحدد نطاق عملياته في اليمن حيث يقوم بمهاجمة المنشات العسكرية والمسؤولين وسفارت اجنبية.

ويضم قاعدة الجهاد في بلاد العرب رعايا من بعض الدول العربية ويرئسه اليمني ناصر الوحيشي الذي تمكن العام 2006 من الفرار من السجن برفقة 22 اخرين اما نائبه فهو السعودي سعيد الشهري الذي افرج عنه الاميركيون من غوانتانامو العام 2007.

‎ ‏