مبارك وسوزان.. اسماء أماكن عامة تثير 'الفتنة'

'مبارك من الفاسدين ولا يجب تكريمه'

القاهرة - شهدت الخميس محكمة جنح عابدين، في وسط القاهرة، اشتباكات عنيفة بالطوب والحجارة بين مؤيدي ومعارضي الرئيس السابق حسنى مبارك أثناء نظر دعوى قضائية تطالب برفع اسم مبارك وزوجته سوزان عن المنشآت العامة والمدارس.

ومنذ الصباح الباكر تجمع حوالي 200 من مؤيدي مبارك امام مبنى المحكمة رافعين لافتات تحمل صورته وترفض ازالة اسمه من احدى محطات المترو الرئيسية في القاهرة ومن على المكتبات العامة والشوارع والمنشآت والميادين والمدارس التي اطلق عليها اسمه طوال سنين حكمه الثلاثين، وفق المصدر نفسه.

ووقعت اشتباكات عنيفة استخدم فيها الطوب والحجارة بين انصار مبارك وهؤلاء وبين حوالي 300 من معارضي الرئيس السابق حضروا لمتابعة القضية التي اقامها مواطنون يؤكدون ان "مبارك من الفاسدين ولا يجب تكريمه وزوجته باي صورة من الصور مراعاة لمشاعر الجماهير الغاضبة".

وتدخلت قوات الشرطة والجيش وتمكنت من السيطرة على الموقف.