القاعدة تستفيد من الاضطرابات في اليمن

الاضطرابات 'شؤون يمنية داخلية'

موسكو ـ صرح وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس الثلاثاء ان الاضطرابات في اليمن قد تحول انتباه البلاد عن مكافحة تنظيم القاعدة، مشيراً الى ان الوضع فيه مقلق.

وقال غيتس للصحافيين الذين رافقوه الى موسكو حيث سيلتقي الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف لاحقاً "اننا قلقون بالطبع من انعدام الاستقرار في اليمن".

وتابع ان "انعدام الاستقرار وتحويل الاهتمام عن مكافحة القاعدة في جزيرة العرب هما بالطبع مبعث قلقي الاول حيال الوضع".

ورداً على سؤال حول ان كانت واشنطن تواصل دعم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يواجه خطر انقلاب عسكري، قال غيتس انه لا يريد مناقشة "شؤون اليمن الداخلية".