البابطين يوقع اتفاقية تفاهم مع مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات

الكويت ـ من أحمد فضل شبلول
بناء جسور بين الثقافات والمجتمعات

وقعت في الكويت مساء الاثنين 21/3/2011 اتفاقية تفاهم بين مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود بابطين للإبداع الشعري ومكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات، ومثَّل المؤسسة رئيس مجلس أمنائها الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين، ومثَّل مكتب الأمم المتحدة السيد جورج سامبايو الممثل الأعلى للأمم المتحدة لتحالف الحضارات.

وانطلقت مذكرة التفاهم التي وقعت في مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي بالكويت من إدراك الطرفين الحاجة إلى بناء جسور بين الثقافات والمجتمعات عن طريق الحوار.

وجاء فيها أن العولمة ساعدت على التقريب والجمع بين مختلف الأفراد والمجتمعات، وأن التحدي يكمن في طريقة إدارة العلاقات بين هذه الثقافات المختلفة.

وأشار البابطين إلى أن المؤسسة تهدف إلى تعزيز نشاطاتها في مجال حوار الثقافات حول العالم من خلال تأمين الاستشارات والخبراء والدعم المادي للمبادرات التي تخدم حوار الحضارات.

وأكدت الاتفاقية على أن مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات يهدف إلى تسهيل الاتصال والحوار بين مؤسسات المجتمع المدني من أجل تحسين علاقات التعاون بين الأمم والشعوب عبر الثقافات والأديان.

واتفق الطرفان على أن يبلغ كل طرف، الطرف الآخر، بنشاطاته من أجل تحقيق الأهداف والحفاظ على التواصل لتحديد الاهتمامات المشتركة وتطبيقها.

كما يتاح للطرفين التعاون مع شركاء آخرين بما في ذلك المنظمات الدولية والإقليمية والهيئات العامة ومؤسسات المجتمع المدني من أجل إقامة برامج ومشاريع تصب في مصلحة حوار الحضارات.

ونصت المذكرة على أن هذا التعاون يهدف إلى إضافة قيمة جديدة وبذل أقصى جهد ممكن لاستخدام الموارد المتاحة لإنجاح المسعى في حوار الحضارات.

ومن جانبها تقدم مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري الدعم لتحقيق الأهداف المتفق عليها وتعزيز دعم أولويات مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات ضمن إطار الاستراتيجية الإقليمية لحوار الحضارات والتعاون من أجل المتوسط مع الأخذ بعين الاعتبار احترام التنوع الثقافي ومناهضة العنصرية.

واتفق الطرفان على نشر النشاطات المتعلقة بالأهداف والأولويات المشار إليها بمذكرة التفاهم بين الطرفين على مستويات مختلفة، بما في ذلك المدارس والجامعات واللقاءات مع الهيئات على المستوى المحلي والريفي والإقليمي .. الخ.

البابطين وجورج سامبايو يوقعان على مذكرة التفاهم

من جانبه يرعى مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات أسبوعا واحدا سنويا من خلال مشاركة شبان (حتى عمر 30 سنة) من مختلف المناطق والعرقيات والثقافات والأديان والخلفيات والطبقات الاجتماعية والاهتمامات، مع دعم النشاطات اللاحقة لشبكة خريجي المدارس الصيفية التابعة للأمم المتحدة لتحالف الحضارات بهدف تعزيز الحوار بين مختلف الأديان والتعاون على المستوى المحلي.

كما اتفق الطرفان على خدمة وتهيئة برامج أساسية لتعزيز القيم والأولويات للأمم المتحدة لتحالف الحضارات في الكويت ومنطقة الخليج، وتنظيم محاضرات من خلال خبراء وعلماء دين من أجل تعزيز التسامح والوقوف في وجه التطرف ضمن الأسبوع العالمي للوئام بين الأديان (الأسبوع الأول من فبراير/شباط).

وأكد الطرفان على ضرورة دعم إقامة دورات للغة العربية من أجل الحوار بين الحضارات لفهم أفضل للثقافة والحضارة الإسلامية كجزء من استراتيجية مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات في المتوسط، في لشبونة، ودعم تنظيم مناظرة عالمية بعنوان "أصوات الإسلام" في عام 2013 من قبل مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات.

ونصت مذكرة التفاهم على دعم ترجمة الأوراق التابعة للأمم المتحدة لتحالف الحضارات أو الأعمال التي تتعلق بحوار الحضارات بالتعاون مع مركز البابطين للترجمة.

وقد أعلنت مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري موافقتها على كافة بنود الاتفاقية شريطة ألا يتعارض أي منها مع سياسة دولة الكويت واستراتيجيتها.

وعبَّر رئيس مجلس أمناء المؤسسة الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين عن سعادته بهذه المذكرة التي جاءت بناء على دعوة من منظمة الأمم المتحدة، وقال: "بذلك نثبت للآخرين وصول المؤسسة إلى العالمية من خلال هذا التحرك، ومن خلال هذه المشاركة، وأنه سيكون هناك تعاون كبير وتبادل خبرات بلا حدود، الأمر الذي ستقفز معه المؤسسة خطوات إلى الأمام لصالح البشرية ولصالح المسلمين، ولصالح الثقافة العربية".