مصر: الإخوان يتحالفون مع العلمانيين لتحقيق 'مكاسب انتخابية'

'لا نسعى إلى كسب أغلبية برلمانية'

القاهرة - تسعى جماعة الاخوان المسلمين، ابرز حركة معارضة في مصر، الى التقارب مع احزاب علمانية صغيرة لتشكيل ائتلاف في الانتخابات التشريعية المقبلة، كما قال قيادي من الجماعة الاربعاء.

وقال نائب المرشد العام للجماعة خيرت الشاطر انه تم وضع مشروع برنامج سياسي لهذه الانتخابات المتوقعة خلال الاشهر الستة المقبلة كما وعد الجيش الذي يتولى ادارة المرحلة الانتقالية في البلاد منذ سقوط الرئيس حسني مبارك في شباط/فبراير.

واضاف الشاطر عقب اجتماع عقده قادة هذه الاحزاب انهم "اتفقوا على مبدأ خوض الانتخابات بقائمة وطنية مفتوحة".

واوضح ان "في حال تم الاتفاق على القائمة الوطنية في صيغتها النهائية سيكون هذا هو برنامجها".

وعلاوة على الاخوان المسلمين شارك في الاجتماع ممثلون عن حزب الوفد الليبرالي وحزبين صغيرين من اليسار، الناصري وحزب الكرامة، ودعا الجميع الى اصلاحات ديمقراطية.

وكانت جماعة الاخوان المسلمين التي ساهمت في حركة الاحتجاج الشعبي التي ادت الى الاطاحة بحسني مبارك الشهر الماضي اعلنت انها لا تنوي التقدم بمرشحين في جميع الدوائر الانتخابية مؤكدة انها لا تسعى الى كسب اغلبية برلمانية.

واعربت الجماعة، التي كان النظام يغض النظر على نشاطها رغم كونها محظورة، عن رغبتها في ان تصبح حزبا سياسيا حقيقيا.

ووعد الجيش المصري بتنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية خلال الاشهر القادمة لتسليم السلطة لحكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا.