ثورة الغضب تتقد في بغداد ضد الفساد الحكومي


دوركم قادم ياحكومة المفسدين والطائفيين

بغداد - تظاهر المئات من سكان مدينة الحسينية شمال شرق بغداد الثلاثاء احتجاجا على سوء الخدمات وعلى ما وصفوه بتستر المسؤولين عن المفسدين والسارقين.

وقال المسؤول عن تنظيم التظاهرة ناصر الكعبي ان "المتظاهرين سيتوجهون الى بغداد بتظاهرة أقوى واعنف في حال عدم التفات الحكومة لمطالبهم بتغيير ومحاسبة المسؤولين الإداريين في مدينتهم".

يشار الى ان مدينة الحسينية ( الراشديه سابقا) التي تقع على بعد 20 كيلومترا شمال شرق بغداد تسكنها غالبية شيعية وتعد من المناطق الفقيرة.

يذكر ان عدة بلدان عربية شهدت خلال الأسابيع القليلة الماضية تظاهرات احتجاج على الأوضاع المعيشية والسياسية، انتهت في تونس بإزاحة الرئيس زين العابدين بن علي، فيما تتواصل التظاهرات في مصر مطالبة بإزاحة الرئيس حسني مبارك.