مقتل اربعة جنود يمنيين في هجوم على سيارة لنقل الاموال

الكمائن تتكرر في اليمن

عدن - قتل اربعة جنود ومسؤول مالي في هجوم مسلح استهدف الاربعاء عربة تنقل رواتب الموظفين في جنوب شرق اليمن، كما افاد مسؤول في الشرطة.

وقال المصدر ان "ملثمين هاجموا عربة تنقل اموال الموظفين فقتلوا خمسة بينهم جنود في مدينة الشحر" شرق المكلا في محافظة حضرموت.

واكد مسؤول في الشرطة ان القتلى هم اربعة جنود وعمر العمودي المدير المالي لصندوق رواتب الموظفين. واصيب كذلك موظفان وجندي في اطلاق النار.

وكان الجنود على متن سيارة عسكرية مرافقة للعربة المالية التي كانت تقل موظفين حكوميين.

من جهة ثانية، اوقفت قوات الامن في عتق، في محافظة شبوة، ناصر ثابت العولقي وعلي الخليفي المسؤولين في الحراك الجنوبي بتهمة العمل على تنظيم تظاهرة غير مرخص لها.

وحاول مئات المسلحين القادمن من محافظة شبوة ومن ابين المجاورة اقتحام حواجز لقوى الامن على مدخل عتق، كما قال شهود.

وجرت اشتباكات استخدمت فيها الرشاشات بين المسلحين وقوات الامن التي ساندها الجيش. ولكن المواجهات لم تسفر عن ضحايا.

ويشهد جنوب اليمن الذي كان دولة مستقلة حتى 1990، حركة احتجاجية واسعة تعرف ب"الحراك الجنوبي" وتطالب معظم تياراتها بالانفصال عن الشمال.

وينشط تنظيم القاعدة في جنوب اليمن وفي محافظة حضرموت.