موريتاني يستنسخ 'طريقة البوعزيزي'


نار الاحتجاج

نواكشوط - قال مسؤولون بالشرطة في موريتانيا إن مواطنا أشعل النار في نفسه أمام القصر الرئاسي في البلاد اليوم الاثنين في تكرار لما قام به تونسي.

وذكرت مصادر بالشرطة طلبت عدم نشر أسمائها إذ أنها غير مصرح لها بالادلاء بتصريحات رسمية إن الرجل الذي قيل إنه رجل أعمال يبلغ من العمر 40 عاما ومن أسرة ثرية كان يحتج على ما زعم انه سوء معاملة الحكومة لعشيرته.

وقال شهود إنه سكب على نفسه البنزين بينما كان داخل سيارته الموصدة وأحرق نفسه قبل أن تهشم قوات أمن وبعض المارة نوافذ السيارة لإخراجه. ونقل إلى المستشفى.

وكان التونسي محمد بوعزيزي (26 عاما) سكب على نفسه البنزين وأشعل النار في نفسه احتجاجا على مصادرة العربة التي كان يبيع عليها الخضر والفاكهة ولفظ أنفاسه متأثرا بحروقه بعد أسابيع وهي الواقعة التي أشعلت احتجاجات في تونس أسفرت عن الإطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي.

واضرم مصري النار بنفسه الاثنين امام مجلس الشعب في القاهرة وهو يردد هتافات ضد الشرطة.

وذكرت وزارة الداخلية المصرية ان الرجل يمتلك مطعما صغيرا ويشكو من ضيق ذات اليد.

وقالت مصادر امنية انه اصيب بحروق في يديه ووجهه ولم يتضح بعد مدى خطورتها.

وكانت الاذاعة الجزائرية قد ذكرت الاحد ان رجلا لقي حتفه بعدما اشعل النار في نفسه عند مبنى حكومي بالجزائر مكررا ما فعله التونسي محمد بوعزيزي الذي اشعل احتجاجات اطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي.

وقالت صحيفة "الخبر" ان محسن بوطرفيف سكب البنزين على جسمه وأشعل النار في نفسه يوم الخميس بعد لقاء مع رئيس بلدية مدينة بوخضرة الصغيرة الذي لم يستطع توفير وظيفة او مسكن له. وتوفي السبت متأثرا بالحروق التي أصيب بها.