الأميرة ديانا في متن سطور رواية: ماذا لو؟




الرواية هي مرثيتي لها

لندن - كتبت الروائية البريطانية مونيكا علي كتابا عن قصة حياة الأميرة الراحلة ديانا ينزل إلى الأسواق في مارس/ آذار قبل شهر واحد من زواج الأمير وليام ابن الاميرة ديانا والامير تشارلز من كيت ميدلتون.

وقالت الكاتبة ان موعد اصدار كتابها "الحكاية غير المروية" محض مصادفة.

واضافت "في البداية كنت اعتقد ان التوقيت غير موفق-- لقد سلمت المسودة الأولى للكتاب الصيف الماضي قبل اعلان الخطبة".

"لكنني فكرت في الأشياء السلبية التي كتبت عن ديانا في الصحافة وفي الكتب غير الروائية على مدار سنوات. وان كل هذا يمكن ان يكون صعبا على ولديها".

وتوفيت ديانا التي عشقتها الجماهير في بريطانيا والخارج بسبب مظهرها الساحر واعمالها الخيرية في حادث سيارة في العاصمة الفرنسية باريس عام 1997 عندما كان عمرها 36 عاما. وقدم الأمير وليام لخطيبته خاتم الزواج الخاص بأمه الراحلة.

وقالت صحيفة ميل البريطانية ان "الحكاية غير المروية" تحكي عن اميرة تخيلية تعيش حياة تدور بين الواقع والكابوس. ووصفت بانها قصة تدور حول " ماذا لو؟" وهو تخيل لما كان سيحدث لو عاشت الأميرة ديانا.

وقالت المؤلفة "كل كتبي عن الهوية. عما يجعل الشخص على ما هو عليه. ولهذا.. هذه الرواية ليست مختلفة. لكن بالطبع الكتابة عن أكبر أيقونة ثقافية في العالم كانت شاقة".

"لكنني عندما بدأت الدراسة من أجل الكتاب انبهرت بكيفية كسرها لكل الحدود وكيف كانت متمردة بسمو وكان علي ان اواصل الكتابة. الرواية هي مرثيتي لها".

واشتهرت مونيكا علي بروايتها الأولى "بريك لين" التي كتبتها عن المجتمع البنغالي في لندن.