نيويورك تشهد مفاوضات المغرب وجبهة البوليساريو

اوضاع صعبة في مخيمات تندوف

نيويورك (الامم المتحدة) - اعلن ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) في الامم المتحدة الثلاثاء انعقاد جولة ثالثة من المفاوضات بين المغرب والجبهة حول الصحراء الغربية برعاية الامم المتحدة الاثنين المقبل في احدى ضواحي نيويورك.

واوضح احمد بوخاري لفرانس برس "ستكون ثالث جولة مفاوضات. وسيكون اللقاء المقبل فرصة للتاكد من نوايا المغرب، هل المغرب مستعد لمناقشة الاستفتاء برعاية الامم المتحدة؟"

واضاف "ستكون ايضا فرصة للتاكد من نوايا باريس. لان فرنسا تدعم دائما موقف المغرب".

وسيعقد اللقاء في سياق الجولة التي قام بها موفد الامم المتحدة كريستوفر روس الى المنطقة نهاية تشرين الاول/اكتوبر والتقى خلالها رئيس البوليساريو محمد عبد العزيز في مخيم اللاجئين الصحراويين بتندوف جنوب غرب الجزائر.

ولم يتوصل الطرفان خلال اجتماع غير رسمي عقد في شباط/فبراير قرب نيويورك الى تجاوز خلافاتهما. وقبل ذلك انعقد اجتماع في اب/اغسطس 2009 في النمسا دون ان يثمر عن اي نتيجة.

وقد ضم المغرب سنة 1975 المستعمرة الاسبانية سابقا التي تطالب بها جبهة البوليسايو مدعومة بالجزائر عبر استفتاء حول تقرير المصير برعاية الامم المتحدة يفتح امام الصحراويين المجال بين ثلاثة خيارات اما الانضمام الى المغرب واما الاستقلال واما الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية.

ويقترح المغرب هذا الخيار الاخير رافضا فكرة الاستقلال.