برلوسكوني: الولع بالنساء أفضل من ان تكون مثلي الجنس

اعشق الحياة واحب النساء

روما - اعلن رئيس الحكومة الايطالية سيلفيو برلوسكوني الثلاثاء اثر انباء عن تورطه في فضيحة جديدة مع شابة مغربية جميلة انه من الافضل "ان تكون مولعا بالنساء على ان تكون مثلي الجنس".

وقال خلال افتتاحه معرض سيارات في ضواحي ميلانو شمالي ايطاليا "اعمل بشكل دائم بوتيرة مهلكة، واذا حصل وتطلعت الى النساء الجميلات بين الفينة والاخرى (...) اجد انه من الافضل ان تكون مولعا بالنساء الجميلات على ان تكون مثلي الجنس".

وكانت الصحف نقلت معلومات عن اقامة برلوسكوني حفلات في منزله في اركور قرب ميلانو بحضور نساء شابات تلقين 5000 يورو لقاء الليلة.

والادهى من كل ذلك ان برلوسكوني قد يكون اتصل بحسب المعلومات الصحافية بمركز الشرطة في ميلانو في ايار/مايو الماضي طالبا اطلاق سراح احدى هؤلاء النسوة وهي شابة مغربية تدعى روبي متهمة بالسرقة واحتفلت بعيد ميلادها الثامن عشر في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر. وتتصدر هذه المعلومات منذ ايام عدة الصفحات الاولى للصحف واطلق عليها اسم "روبي غيت".

وكرر برلوسكوني الثلاثاء القول انه تصرف بهذه الطريقة على سبيل "التضامن" مع الصبية المغربية، في حين ان المعارضة اليسارية تعتبر انه اساء استخدام سلطته ودعته الى الاستقالة.

وتابع برلوسكوني "سترون في نهاية هذه التحقيقات ان ما حصل لم يكن اكثر من بادرة تضامن، كنت ساشعر بالخجل لو لم اقم بها، وساقوم بها على الدوام، لان هذا جزء من شخصيتي".

وسارعت جمعية الدفاع عن حقوق مثليي الجنس في ايطاليا "ارتسيغاي" الى مهاجمة برلوسكوني واعتبرت كلامه "ملاحظة مجانية وفظة تشكل اهانة ليس للاشخاص المثليي الجنس فحسب بل ايضا للنساء".

وعلق القاضي السابق المعروف بمكافحته للفساد انطونيو دي بييترو رئيس تنظيم "ايطاليا القيم" على كلام برلوسكوني بالقول ان الاخير "لا يزال يعيش في العصر الحجري، لا بل اسوأ من ذلك، في عصر التمييزات العنصرية والجنسية والعرقية والدينية".

من جهته قال باولو فيريرو الزعيم الشيوعي والوزير السابق في حكومة رومانو برودي اليسارية "بدلا من هذا الكلام الذكوري من الافضل لبرلوسكوني ان يقدم استقالته وان يذهب ليتعالج".

وسبق ان كرر برلوسكوني امام معارضيه ان "الحكومة تملك الاكثرية وسنمضي قدما حتى نهاية الولاية التشريعية" عام 2013.

وكان برلوسكوني (74 عاما) صرح قبل ثلاثة ايام للصحافيين ردا على سؤال حول فضيحة روبي غيت على هامش اعمال المجلس الاوروبي في بروكسل "انا شخص سعيد اعشق الحياة واحب النساء".