تصاعد ملحوظ في عدد قتلى الجيش الأميركي بأفغانستان

أميركا أمام مقاومة تشتد شراسة

كابول - اعلن حلف شمال الاطلسي الثلاثاء مقتل اربعة جنود اميركيين في هجوم بقنبلة في افغانستان، مما يرفع الى 21 عدد الاميركيين الذي قتلوا في هذا البلد منذ الجمعة.

واوضح ناطق باسم القوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن في افغانستان (ايساف) التابعة للحلف الاطلسي ان الرجال الاربعة قتلوا في شرق افغانستان.

والاثنين قتل ثمانية جنود من ايساف بينهم سبعة اميركيين في انفجار الغام يدوية الصنع. وخلال خمسة ايام بلغت الحصيلة الاجمالية لهجمات المقاتلين الاسلاميين ضد القوات الدولية 22 جنديا من قوات الاطلسي بينهم 21 اميركيا.

يشار الى ان ثلث القوات الدولية في افغانستان البالغ عددها 141 الف عنصر، هم اميركيون.

ومع اعلان كندا الثلاثاء عن وفاة احد جنودها متاثرا باصابته في الاونة الاخيرة، يصل عدد قتلى العسكريين الاجانب في افغانستان الى 484 منذ مطلع 2010.

واتسعت حركة التمرد التي تقودها طالبان منذ اربعة اعوام لتشمل قسما كبيرا من مساحة البلاد على الرغم من تعزيز دائم للقوات الدولية، وخصوصا الاميركية منها. وينتشر قرابة 141 الف جندي اجنبي، ثلثاهم من الاميركيين، في افغانستان حاليا.