المالكي: واشنطن أنهت مهمتها العسكرية بنجاح

ماذا يفعل خمسون ألف جندي في العراق؟

بغداد ـ قال رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري المالكي الاثنين، خلال استقباله وفداً من الكونغرس الاميركي في بغداد ان المرحلة العسكرية للولايات المتحدة انتهت بنجاح، في اشارة الى انسحاب اخر الوحدات الاميركية المقاتلة.

ونقل بيان صحافي عن المالكي قوله "نريد تعميق العلاقات ضمن اتفاقية الإطار الاستراتيجي لان المرحلة العسكرية انتهت بنجاح من خلال اتفاقية سحب القوات التي كانت متميزة من خلال التطبيق الصحيح والالتزام من قبل الطرفين".

واضاف "ولدينا الرغبة في تطوير العلاقات في الجوانب الاقتصادية والزراعية والتجارية والعلمية".

وكانت آخر الوحدات القتالية الاميركية انسحبت من البلاد الاسبوع الماضي.

واكد المالكي خلال لقاء الوفد الاميركي في مكتبه الاثنين "حرص الحكومة العراقية على تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة الاميركية في مختلف المجالات وتفعيل اتفاقية الاطار الاستراتيجي".

ودعا رئيس الوزراء "الشركات الاميركية الى المشاركة في عملية الاعمار والاستثمار ودعم الاقتصاد العراقي وتطوير قطاعات الكهرباء والطاقة والنفط والتعليم والمجالات الاخرى".

وحول موضوع تشكيل الحكومة التي طال انتظارها، قال ان "الحكومة ستتشكل والامور بدأت تتضح باتجاه تشكيلها وان المهم أن يكون التشكيل مبنياً على اسس صحيحة".

وكانت تقارير صحافية متضاربة اكدت ان المالكي توجه الاثنين الى دمشق للقاء منافسه اياد علاوي زعيم القائمة العراقية، لبحث تشكيل الحكومة برعاية سورية.

لكن مستشار المالكي علي الموسوي، اكد ان المالكي موجود في البلاد ولم يقم بزيارة سوريا ولا اي دولة عربية او اجنبية خلال هذه الفترة".