الصادرات الإسرائيلية إلى تركيا تعيد 'الدفء' إلى علاقات البلدين

التوتر دبلوماسي فقط

القدس - اعلن مكتب الإحصاءات المركزي الإسرائيلي الخميس ان الصادرات الإسرائيلية الى تركيا ارتفعت بنحو الثلث خلال الأشهر السبعة الاولى من 2010 مقارنة مع العام الماضي رغم التوتر السياسي بين البلدين.
وارتفعت الصادرات الإسرائيلية لتركيا الى 811.8 مليون دولار بين كانون الثاني/يناير وتموز/يوليو اي بزيادة نسبتها 32% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
وسجلت الواردات الاسرائيلية من تركيا ارتفاعا بنسبة 30% الى 1.04 مليار دولار مقابل 804.5 مليونا خلال الفترة نفسها.
وخلال شهر تموز/يوليو وحده، بعد الازمة بين البلدين الناجمة عن هجوم وحدة كومندوس اسرائيلية في 31 ايار/مايو على اسطول مساعدات انسانية الى غزة، زادت الصادرات الاسرائيلية بـ8.5% مقارنة مع شهر حزيران/يونيو.
وكان تسعة اتراك قتلوا في العملية.
وللتعبير عن استيائها استدعت تركيا سفيرها والغت مناورات عسكرية مشتركة وطالبت اسرائيل باعتذارات لكن الدولة العبرية رفضت ذلك.