مساجد أبوظبي تدخل البيوت العربية

ثالث أكبر مسجد في العالم

أبوظبي ـ أطلقت "هيئة أبوظبي للسياحة" للسنة الثانية على التوالي حملة تلفزيونية رمضانية تسلط الضوء على أبرز المساجد في إمارة أبوظبي، وتبث يوميا وقت آذان الفجر، والمغرب على قناة أبوظبي الأولى، وآذان الصلوات الخمس على قناة أبوظبي الإمارات.
وقامت الهيئة بتصوير عدد من أبرز مساجد أبوظبي، والعين، والمنطقة الغربية بتقنية عالية الجودة لعرضها قبل نقل الشعائر، يليها الأذان تهنئة من هيئة أبوظبي للسياحة للصائمين بهذا الشهر الفضيل.
وقالت عائشة عيد المزروعي رئيس قسم الإعلانات وخدمات الإعلام في الهيئة "أن الحملة تؤكد فضائل شهر رمضان الكريم، وتساهم في التعريف بأهم مساجد أبوظبي باعتبارها مراكز للحياة الدينية والاجتماعية على حد سواء".

وأضافت "أن الهيئة تركز في رسالتها الإعلامية على إبراز القيم التي تميز مجتمع أبوظبي، وتلتزم بدور فاعل في المحافظة على التراث والإرث الحضاري للإمارة، كما تسعى إلى تعزيز الوعي بمفهوم السياحة المستدامة وأهمية استثمار الثقافة، والتقاليد المحلية العريقة كعنصر رئيسي في المنتج السياحي الذي تقدمه أبوظبي للعالم".
يذكر أن "هيئة أبوظبي للسياحة" قد أعلنت استمرار برنامج جولاتها التعريفية المجانية في مسجد الشيخ زايد الكبير خلال شهر رمضان، حيث يرافق الزوار مرشدون مواطنون يمنحونهم لمحة عن المسجد، وهندسته المعمارية، وتقاليد وشعائر الشهر الكريم، كما يحصلون على حزمة بطاقات بريدية تذكارية عن شهر رمضان مقدمة من الهيئة.
ويعد مسجد الشيخ زايد ثالث أكبر مسجد في العالم بطاقة استيعابية تبلغ أكثر من 30.000 مصلٍ، كما سمي على اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الرئيس الراحل لدولة الإمارات العربية المتحدة.
ويقع المسجد على مساحة تبلغ أكثر من 22.000 متر مربع، وقد تم استخدام كميات ضخمة من المواد في البناء، حيث تم استهلاك 210.000 متر مكعب من الخرسانة، و 33.000 طن من حديد التسليح.
والمسجد مكسو بالكامل بالرخام الأبيض، ومزدان بالتصاميم والنقوش والزخارف الإسلامية المتشابكة التي تضفي عليه جمالاً ورونقاً.