سنغافورة المزدهرة بحاجة الى مئة ألف عامل أجنبي

احتياجات هائلة لاقتصاد مزدهر

سنغافورة - اعلن رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ ان بلاده ستحتاج لنحو مئة الف عامل اجنبي اضافي هذه السنة لتلبية الاحتياجات الهائلة لاقتصادها المزدهر.
وقال لي في تصريح الخميس في الولايات المتحدة ونقلته صحيفة "ستريتز تايمز" الجمعة "اذا لم نفتح المجال امام عمال اجانب فقد نشهد وضعا يفوق فيه الطلب العرض".
وقدر بنحو "اكثر من مئة الف عدد العمال الاجانب الاضافيين الذين سيصلون هذه السنة".
واضاف "علينا ان نقبل بذلك" بينما تثير نسبة الاجانب المقيمين في المدينة الدولة، توترا من فترة طويلة مع السنغافوريين الذين يشتكون من كلفتهم الاجتماعية.
ويقدر عدد الاجانب بنحو ثلث الخمسة ملايين نسمة في سنغافورة وقد وصلوا خصوصا خلال سنوات الازدهار الكبير بين 2004 و2007.
واكد لي انه سيتخذ اجراءات لادارة تدفق اجانب اخرين.
وقد زادت الحكومة الاربعاء في توقعاتها بشان ارتفاع اجمالي الناتج الداخلي خلال 2010 بنحو ما بين 13 الى 15% مقابل 7 الى 9% سابقا، الامر الذي قد يجعل من سنغافورة بطلة النمو العالمي حسب الاقتصاديين.