أبوظبي تطلق تقنيات تكنولوجية جديدة في مهرجان أصيلة

تعزيز التبادل الثقافي

أصيلة (المغرب) ـ أعلنت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث عن إطلاق مجموعة من التطبيقات المتطورة الخاصة بالهواتف النقالة خلال مهرجان أصيلة لهذه السنة، المنعقد في الفترة ما بين 10 إلى 27 يوليو/تموز 2010.
وأطلقت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث تطبيقات تخص أجهزة "آيفون آبل" وكافة أنظمة "آندرويد جوجل" والهواتف المزودة بخدمة الإنترنت، بحيث ستسمح هذه التطبيقات لمستخدمي الهواتف الذكية بتتبع المقالات ومقاطع الفيديو وصور عن مهرجان أصيلة لهذه السنة أولاً بأول.
كما ستمكن هذه التطبيقات زوار المهرجان من التجول في شوارع مدينة أصيلة وتزودهم بخرائط تشتغل بنظام تحديد المواقع العالمي (GPS) مصحوبة بمعطيات وتوصيات عن الفنادق والمطاعم والأنشطة الموازية في أصيلة، كما سيحظى من لم يسعفه الحظ لحضور المهرجان بفرصة الاطلاع عن كثب على أنشطة مهرجان أصيلة عبر وسيلة متطورة ومفيدة.
وستقدم هذه التطبيقات تحديثاً منتظماً للتعليقات والمشاركات في موقع التفاعل الاجتماعي "تويتر" ودليلاً كاملاً عن الأنشطة التي تنظمها هيئة أبوظبي للثقافة والتراث وقائمة شاملة للمتحدثين والمشاركين في المهرجان.
ويمكن تحميل هذه التطبيقات عبر نظام "آي تيونز" أو برنامج "آندرويد" من خلال البحث عن عبارة "أصيلة 2010".
كما توجد قائمة كاملة من الروابط على الموقع الرسمي لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث:
www.adach.ae/assilah

www.adachatassilah.com.
وقد تم تنظيم مجموعة شاملة من الفعاليات من قبل هيئة أبوظبي للثقافة والتراث تحت عنوان "الطاقة المتجددة - وثبة نحو التنمية البشرية".
وسيشارك أكثر من خمسة وأربعين بلداً في مهرجان أصيلة لهذه السنة الذي يُعدّ أحد المهرجانات الثقافية والفنية الأكثر أهمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويسعى إلى تعزيز التبادل الثقافي وخلق ثقافة الحوار بين مختلف البلدان مع ما يتسم به من روح الاحتفال بقيم التسامح والسلام.
وسيقيم الفنانون عدة معارض وورشات عمل وحلقات دراسية تسلط الضوء على أحدث تيارات الحركة الفنية في مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.
وقد طليت الجدران الرئيسية لمدينة أصيلة باللون الأبيض ليقوم مبدعون مرموقون برسم جداريات عليها.
ويقول الدكتور سامي المصري نائب مدير عام الهيئة للفنون والثقافة والتراث إن إطلاق هذه التطبيقات يعد الوسيلة المواتية لإضفاء طابع التميز على مشاركة الهيئة في مهرجان أصيلة هذا العام.