غرفة تجارة للدول العربية في كوريا الجنوبية

عناصر مهمة في العلاقات الثنائية

سيول ـ في مسعى لتعزيز علاقاتها مع الدول العربية، افتتحت كوريا الجنوبية اليوم (21 يونيو/حزيران) الغرفة التجارية لدول الجامعة العربية في مبنى غرفة التجارة والصناعة الكورية في العاصمة سيول.
وشارك في مراسم الافتتاح ممثلون من الدول العربية في مجال التجارة والصناعة إلى جانب الشركات الكورية المهتمة بالتجارة مع الدول العربية وعدد من الباحثين في الاقتصاد والتجارة.
وستسعى غرفة التجارة العربية إلى حماية مصالح الشركات من دول جامعة الدول العربية العاملة في كوريا الجنوبية والشركات الكورية العاملة في هذه الدول التي تضم 22 دولة بهدف تشجيع التجارة وتفعيل التبادلات بين كوريا الجنوبية وجامعة الدول العربية.
وقال لي جو تيه رئيس الاتحاد الكوري لشركات الاستيراد إن غرفة التجارة العربية في كوريا ستولى اهتماماً كبيراً بكافة أوجه التعاون من أجل تعزيز العلاقات بين كوريا ودول جامعة الدول العربية على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية مؤكداً على أهمية التبادل الاجتماعي والثقافي الذي يسهم في التعرف على التقاليد والعادات، والتى تمثل في الوقت نفسه عناصر مهمة في العلاقات الثنائية بين الجانبين.
من جانبه أعرب لي دونج ووك رئيس الغرفة عن أمله في تأسيس بنك إسلامي في كوريا الجنوبية مشيراً إلى أنه يعتزم بحث هذا الموضوع في المنتدى الاستراتيجي للدول الإسلامية الذي يخطط لعقده في شهر أكتوبر/تشرين الأول القادم.
يذكر أن تأسيس غرفة التجارة لدول الجامعة العربية في كوريا يأتى تنفيذاً لرؤية كوريا الجنوبية بشأن تعزيز التعاون مع الدول العربية وتنشيط الأعمال معها على المستويين الحكومي والمدني.
ومن أجل تحقيق هذه الأهداف، ستقوم الغرفة بتشكيل لجان فرعية لجميع الصناعات، كما ستعمل على تفعيل نشاطها لتوسيع التبادلات في مجالات التجارة والاقتصاد والعلوم والتكنولوجيا وغيرها من المجالات التي تهم الغرف التجارية للجانبين.