مونديال 2010: الاندفاع غير المنظم يحرم غانا من الفوز

غانا أمام مواجهة صعبة مع ألمانيا

رستنبرغ - بقي الصراع مفتوحا على مصراعيه في المجموعة الرابعة بتعادل غانا واستراليا 1-1 في المباراة التي اقيمت السبت في رستنبرغ ضمن منافسات المجموعة الرابعة من مونديال جنوب افريقيا 2010.

وسجل جيان اسامواه (25 من ركلة جزاء) هدف غانا، وبريت هولمان (11) هدف استراليا.

ورفعت غانا رصيدها الى 4 نقاط وانتزعت الصدارة من المانيا التي خسرت بالامس صفر-1 امام صربيا، في حين حصلت استراليا على اول نقاطها في البطولة الحالية.

وفي الجولة الثالثة المقررة في 23 الحالي، تلتقي غانا مع المانيا، وصربيا مع استراليا.

واجرى مدرب منتخب استراليا الهولندي بيم فيربيك اربعة تعديلات على التشكيلة التي خاضت المباراة الاولى ضد المانيا وتعرضت لهزيمة ثقيلة، ثلاثة منها تكتيكية واخرى اضطرارية لطرد المهاجم تيم كاهيل. وكان ابرز المشاركين الججد المهاجم المخضرم هاري كيويل الذي يخوض اول مباراة له منذ مطلع العام الحالي، الا انه لم ينعم بهذ المشاركة لان الحكم الايطالي روبرتو روسيتي طرده في الدقيقة 24 لانه لمس الكرة بيده عند الخط المرمى واحتسب ركلة جزاء لغانا فادركت منها التعادل.

في المقابل اجرى مدرب غانا الصربي راييفاتش ميلوفان تغييرا اضطراريا فاستبدل قائده جون منساه المصاب وزميله في خط الدفاع اسحاق فورساه، واشرك مكانهما جوناثان منساه ولي ادي على التوالي.

بدا المنتخبان المباراة بسرعة املا في تسجيل هدف مبكر، لان غانا كانت تريد ان تصبح على مشارف التأهل قبل المواجهة الصعبة لها ضد المانيا، في حين كان المنتخب الاسترالي يسعى الى المحافظة على امله اقله حتى الجولة الثالثة.

وبعد هجمات متبادلة من المنتخبين، احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة من 30 مترا لمصلحة المنتخب الاسترالي اطلقها مارك بريشيانو فافلتت من يدي الحارس الغاني ريتشارد كينغسون ليتابعها بريت هولمان في الزاوية البعيدة (11).

وقام المنتخب الغاني برد فعل سريع بقيادة المتألق اسامواه جيان الذي كان كتلة نشاط وتبادل لاعبوه الكرة ببراعة ونجحوا في الوصل مرارا وتكرارا الى مرمى الحارس الاسترالي مارك شفارتزر من دون ان يجد مهاجموه الفعالية المطلوبة امام المرمى.

وسنحت الفرصة الاولى لغانا عندما توغل اسمواه جيان داخل المنطقة واطلق كرة قوية تصدى لها احد المدافعين في اللحظة الاخيرة الى ركلة ركنية. ومن ركلة الركنية سدد ايوو باتجاه المرمى فارتطمت بيد كيويل، فلم يتردد الحكم في طرد الاخير واحتساب ركلة جزاء انبرى لها بنجاح اسمواه جيان على يسار شفارتزر مدركا التعادل (26). وكان اسامواه سجل هدف الفوز من ركلة جزاء في مرمى صربيا ايضا في المباراة الاولى قبل النهاية بخمس دقائق.

وكادت غانا تتقدم لكن تسديدة برينس تاغو مرت الى جانب القائم الايمن (28).

واضطر المنتخب الاسترالي الى التراجع الى خطوطه الخلفية في ما تبقى من الشوط الاول قبل ان يحصل على التعليمات اللزمة من مدربه.

وكاد مطلع الشوط الثاني يشهد تقدم غانا عندما سدد اسامواه جيان كرة قوية مرت الى جانب القائم (48). ونشط المنتخب الاسترالي وكانت ابرز فرصه عندما سدد سكوت شيبيرفيلد بعد لحظات على نزوله بدلا من بريشيانو لكن تسديدته الرأسية علت العارضة بقليل (65).

وسنحت للمنتخب الاسترالي فرصة ذهبية اخرى عندما انفرد لوك ويلكشير بالحارس ريتشارد كينغسون لكن الاخير تصدى لمحاولته ببراعة من دون ان يلتقط الكرة فحاول الاحتياطي جوشوا كينيدي متابعتها لكن الحارس طار لها مجددا وانقذ الموقف (72).

واستمر اسامواه جيان في تشكيل خطورة على الدفاع الاسترالي ومرر له بواتنغ كرة امامية رائعة لكنه تسرع في التسديد فجاءت كرته خارج الخشبات الثلاث.

يذكر ان غانا كانت بلغت الدور الثاني في اول مشاركة لها في النخسة الاخيرة من مونديال المانيا قبل ان تخسر امام البرازيل صفر-3.