الجيش اليمني يدك معاقل القاعدة في مأرب

القضاء على الارهاب

صنعاء- قصف الجيش اليمني بشكل مكثف منذ منتصف ليل الخميس مواقع تتحصن فيها عناصر لتنظيم "القاعدة" بمحافظة مأرب شمال شرق اليمن بغرض تضييق الخناق على قيادي في التنظيم متورط بقتل مسؤول عسكري.
وقال مصدر يمني مطلع "تجددت الاشتباكات بين الجيش وعناصر تنظيم القاعدة في وادي عبيدة الذي يعد ملاذا امنا للتنظيم".
وأضاف بأن دوي الانفجارات يسمع بوضوح منذ منتصف ليل الخميس في منطقة "الحمة السوداء" شرق مأرب التي يتحصن فيها المطلوب على ذمة الانتماء للقاعدة حسن العقيلي المتهم بقتل مسؤول عسكري كبير السبت الماضي.
وأكد المصدر بان قوات الجيش تحاول تضييق الخناق على المجموعات الموالية للعقيلي لتسليم نفسه للسلطات بعد حصار منذ السبت الماضي.
وكانت الداخلية اليمنية قد كشفت في بيان لها مساء الخميس ان الحملة الأمنية المكلفة بالقبض على العقيلي وجماعته مازالت متواصلة.
وأكدت أنها لن تتوقف إلا بإلقاء القبض على"المجموعة الإرهابية المتورطة بجريمة مقتل العقيد محمد الشائف وأحد رجال الأمن".
يشار الى ان تنظيم "قاعدة جزيرة العرب" الذي يتخذ من اليمن مقرا لقيادته على مستوى دول الجزيرة العربية اعلن مسؤوليته عن عدد من الهجمات التي طالت مصالح حكومية ومنشآت نفطية وسفارات اجنبية في اليمن على مدى العامين الماضيين.