واشنطن: القاعدة تترنح في العراق

واشنطن ـ من ديفيد الكسندر
لن أرفع عيني أبدا عنهم..سنراقبهم دائماً

قال الجنرال راي أوديرنو قائد القوات الاميركية في العراق الجمعة ان القوات الاميركية والقوات العراقية قتلت أو اعتقلت 34 من بين أكبر 42 قيادة للقاعدة في العراق على مدار 90 يوماً الماضية مما ترك التنظيم في حالة من الارتباك ويحاول تنظيم صفوفه.
وقال اوديرنو ان القاعدة في العراق تعمل على اعادة بناء قياداتها على الرغم من الضغط العسكري المتواصل وحذر من الشعور بالرضا.

وأضاف الجنرال الاميركي للصحفيين خلال مؤتمر صحفي للبنتاغون "لن أرفع عيني أبدا عن القاعدة...سنراقبهم دائما".

وسلمت الولايات المتحدة السيطرة الامنية الى القوات العراقية وتعمل في الوقت الحالي على سحب كافة قواتها المقاتلة بنهاية أغسطس/آب في عملية قال اوديرنو انها تسير أسرع قليلاً من المخطط لها.

والخطة أن تحتفظ الولايات المتحدة بحوالي 50 ألف جندي فقط في العراق بعد الاول من سبتمبر/أيلول بغرض التدريب ولاغراض أخرى غير قتالية.

وقال اوديرنو ان عدد المتعاقدين الامنيين سينخفض الى حوالي 65 ألفا بحلول هذا الوقت.
وقال اوديرنو ان الولايات المتحدة لديها في العراق في الوقت الحالي 88 ألف جندي وحوالي 90 ألف متعاقد أمني.

وأضاف ان النجاح ضد قيادات القاعدة جاء بعد أن اخترقت القوات الاميركية والقوات العراقية شبكة في الموصل مطلع هذا العام.

وتعقبت القوات البنية القيادية في عملية قادت في النهاية الى ضربة في منتصف ابريل/نيسان أدت الى مقتل قائد القاعدة في العراق أبو أيوب المصري زعيم الفرع العراقي للتنظيم وأبو عمر البغدادي من دولة العراق الاسلامية.

وقال اوديرنو "حققنا بعض الاختراقات المهمة في الموصل حيث كان مقرهم الرئيسي. ودخلنا الى تنظيم القاعدة في العراق. ورصدنا العديد من قادتهم الذين يقومون بالتمويل والذين يقومون بالتخطيط والذين يقومون بالتجنيد".

وأضاف "من الواضح الآن انهم يحاولون اعادة تنظيم أنفسهم...انهم يعانون قليلاً...لقد فقدوا الاتصال مع (القيادة العليا للقاعدة) في باكستان وافغانستان".
وقال اوديرنو ان قوات الامن الاميركية والعراقية تواصل الضغط على الجماعة في محاولة لمنعها من اعادة تنظيم قياداتها "لتعقيد أمر عودتهم".

وأضاف "لقد عينوا بعض الاسماء لكننا لسنا واثقين اذا ما كان هناك أشخاص حقيقيون وراء هذه الاسماء".

ومضى قائلاً "نعتقد أنهم سيحاولون اعادة البناء. نعتقد أن الامر سيستغرق منهم وقتا أطول اذا تمكنوا منه. ونواصل الضغط عليهم كثيراً مع قوات الامن العراقية".