قضايا المجتمع الكويتي والخليجي تطل من الدراما الرمضانية

خيوط ملونة

الكويت ـ تزين الدراما الكويتية المتنوعة شاشات التلفاز في شهر رمضان المقبل بأعمال متنوعة تتطرق إلى قضايا اجتماعية متعددة يعيشها المجتمع الكويتي والخليجي بشكل عام.
الفنانة حياة الفهد، وكما عودتنا كل موسم رمضاني تطل على مشاهديها بمسلسل اجتماعي هادف يحمل عنوان "ليلة عيد"، ويمثل إلى جانبها كل من طيف وأحمد الجسمي، وهو يناقش مشكلات عديدة تتعلق بالمجتمع الخليجي، والمسلسل من تاليف الكاتب حمد بدر .
اما الفنانة سعاد عبدالله التي شكلت ثنائيا رائعا مع الكاتبة الكويتية الموهوبة هبة مشاري حمادة على مدى السنتين الماضيتين في مسلسلي "فضة قلبها ابيض" و"أم البنات" تتميز في رمضان المقبل في مسلسل جديد بعنوان "زوارة الخميس" من إخراج محمد القفاص، ومشاركة حلة من الفنانين مثل محمد المنصور ومشاري البلام وخالد البريكي وحمد العماني والهام الفضالة وخالد أمين وشجون الهاجري ولمياء طارق ومرام وشوق وفاطمة الصفي وغيرهم.
وهناك مسلسل "على موتها أغنى" بطولة الفنانة البحرينية فاطمة عبدالرحيم والكويتية زهرة الخرجي وغيرهما، ويحكي عن عالم السجن وما يدور خلف قضبانه من أحداث.
اما الفنانة البحرينية المتألقة هيفاء حسين، فتشارك في رمضان المقبل بعمل خليجي بعنوان "متلف الروح" ويمثل إلى جانبها عبدالمحسن النمر وزهرة عرفات، وهو من إخراج أحمد المقلة، ويروي قصة حب تقع في زمان السبعينيات وكيف تواجهها المشاكل الاجتماعية.
وتظهر الكاتبة والفنانة اسمهان توفيق هذا الموسم في مسلسل "أيام الفرج" من تاليف الكاتب عبدالعزيز الحشاش وتمثيل غانم الصالح وخالد أمين وخالد البريكي وباسمة حمادة ومشاري البلام.
وهناك مسلسل "خيوط ملونة" من تأليف الكاتب المتميز عبدالعزيز الحشاش وتمثيل عبدالعزيز جاسم ومريم الصالح وهبة الدري.
أما الفنانة هدى حسين، فهي بطلة مسلسل رمضاني جديد بعنوان "أميمة في دار الأيتام" ويمثل إلى جانبها كل من إلهام الفضالة وطيف وبثينة الرئيسي وشجون وفاطمة الصفي.
والعمل من تأليف الكاتبة هبة مشاري حمادة، وهو اجتماعي يتناول قضية اللقطاء وتدور أحداثه داخل دار للرعاية المخصصة للأيتام، ويركز على حياة اليتيمات داخل الدار وكيفية تعاملهن مع المجتمع.
وتقوم قناة روتانا خليجية بإنتاج الجزء الثاني من مسلسل "هوامير الصحراء" من تمثيل ميساء مغربي وأحمد الصالح وسعيد قريش وآخرين بعد النجاح الذي حققه الجزء الأول من المسلسل.
اما "أولاد المنصور" فبعد غياب امتد لسنوات بعد وفاة شقيقهم عبدالعزيز المنصور العرفج، فيعودون بقوة في الموسم الرمضاني المقبل بمسلسل من إنتاج رزاق الموسوي ويحمل عنوان "الحب الذي كان" ويتحدث عن الحب بكافة أشكاله وصوره وقصص اجتماعية أخرى.(كونا).