قاعة احتفالات في أبوظبي بمواصفات عالمية

متسع للمسرة والتميز

أبوظبي- تتعاون "هيئة أبوظبي للسياحة" وشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" لدعم الفعاليات الفنية والثقافية والترفيهية في العاصمة الإماراتية من خلال استثمار آفاق النمو الواعدة المتاحة في هذا القطاع، وتوفير البنية التحتية اللازمة لاستدامة تطوره.
ويتطلع الجانبان إلى استقطاب منظمي العروض الفنية من مختلف أنحاء العالم لطرح مفاهيم ترفيهية مبتكرة، وإقامة برامج فنية وموسيقية في العاصمة الإماراتية، وذلك عقب إطلاق "قاعة أبوظبي" الجديدة في "مركز أبوظبي الوطني للمعارض"، وهي أكبر قاعة مغطاة في الإمارة وتتسع لـ6.000 مشاهد جالس أو 8.000 وقوفاً والتي استضافت مؤخراً حفل الفنان العالمي توم جونز.
وأشار أحمد حسين نائب مدير عام "هيئة أبوظبي للسياحة" للعمليات السياحية إلى أن "قاعة أبوظبي" تلبي احتياجات منتجي العروض الفنية والترفيهية لمنشأة حديثة متعددة الاستخدامات قادرة على احتضان الفعاليات ذات المستوى العالمي.
وقال أحمد حسين: "تمنحنا "قاعة أبوظبي" ركيزة قوية يمكننا البناء عليها لدفع عجلة هذا القطاع، وتمهد الطريق أمامنا لاجتذاب أبرز جهات التنظيم والإنتاج الدولية".
وأضاف: "يعتبر دعم البرامج الترفيهية أولوية رئيسية في إستراتيجية "هيئة أبوظبي للسياحة"، كونها تساهم في الارتقاء بالخدمات المقدمة للزوار والمقيمين على حد سواء، وتعزز مقومات وجهتنا، وقدرتها على استقطاب السياح من دول مجلس التعاون الخليجي.
ومع انضمام "قاعة أبوظبي" إلى خارطة مرافق الأحداث الترفيهية في أبوظبي، نمتلك حالياً من الموارد والبنية التحتية ما يسمح لنا بالمضي قدما في تنفيذ برنامج فعاليات موسع بالتعاون مع أدنيك".
وسيشرع الجانبان في اتخاذ منهج إيجابي فعال في التواصل مع مروجي ومنظمي الفعاليات الترفيهية لتشجيعهم على تقديم أفكار ومفاهيم جديدة مبتكرة ذات جدوى في استقطاب الزوار إلى أبوظبي، والتي سيتم دراستها من قبل لجنة تسيير مشتركة لتقييم مجالات دعمها سواء بالموارد المالية أو اللوجستية.
وأثبتت مبادرة "قاعة أبوظبي" قدرتها على استقطاب نجوم الترفيه والفنون العالميين، مع الإعلان عن تقديم ثلاثة عروض خلال الأشهر المقبلة؛ بما في ذلك حفل المطرب والموسيقي والملحن والممثل هاري كونيك جونيور، الحاصل على جوائز جرامي وإيمي يوم 16 ايار- مايو، والعرض الموسيقي الايرلندي "سيد الرقص" من 23-26 حزيران - يونيو، وحفل المطرب والممثل الإيراني جوجوش يوم 12 ايلول- سبتمبر.
وقال سايمون هورغان، الرئيس التنفيذي لمجموعة "أدنيك": "نتطلع إلى مساهمة مبادرتنا المشتركة مع "هيئة أبوظبي للسياحة" في إنتاج ما لا يقل عن 10 مناسبات ترفيهية كبيرة قبل نهاية العام الجاري".
وأضاف: "نسعى إلى توفير برنامج حافل ومتنوع من العروض الترفيهية على مدار السنة، والتي تستقطب الجمهور من مختلف أنحاء العالم، وخاصة منطقة الخليج. ونهدف إلى استضافة حفلات موسيقية عالمية، وعروض الأطفال، والاستعراضات المقامة على الجليد، والأعمال التعليمية الترفيهية، والعروض المسرحية العائلية، والمنافسات الرياضية".
وتعتبر "قاعة أبوظبي" أكبر منشأة من نوعها في دولة الإمارات تتضمن نظاماً دائماً للمقاعد القابلة للسحب والتحريك، ويمكن تغيير إعداداتها حسب طبيعة العروض المقدمة، وهي مزودة بغرف ملابس للفنانين، وغرف استراحة للمؤدين، وحلول دعم تقني وفني متكاملة.
وأوضح هورغان: "نتفاوض حالياً لوضع اللمسات الأخيرة على قائمة من العروض منها حفل موسيقي بالتعاون مع إحدى المؤسسات الإعلامية الدولية، وعرض للأطفال باللغتين العربية والإنجليزية، وحفل ترفيهي للأطفال أيضاً".
يذكر أن هذه الأنشطة سيجري تسويقها عبر نظام "أدنيك" الجديد لحجز التذاكر إلكترونياً، والمتصل بأكثر من 35.000 وكيل سفر في أوروبا وأميركا الشمالية وأستراليا، و25.000 من مروجي الفعاليات الترفيهية في جميع أنحاء العالم.
واختتم أحمد حسين: "تحمل هذه المبادرة رسالة واضحة لمروجي ومنتجي الفعاليات، تدعوهم لزيارة العاصمة الإماراتية، والتعرف على المرافق والبنية التحتية المتاحة ومنها "قاعة أبوظبي"، والتعاون معنا في تطوير برنامج مستدام من العروض الترفيهية والفنية في الإمارة".