اسألوا أيمن نور.. البرادعي يمكن اعتقاله بسهولة

'لست كبيرا على الاعتقال'

القاهرة - أكد جهاد عودة عضو لجنة السياسات في الحزب الوطني الحاكم والتي يترأسها جمال مبارك – نجل الرئيس المصري، ان محمد البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية "ليس كبيرا على الاعتقال".
وقال عودة ان "البرادعي ليس فوق القانون، ولا حصانة دولية أو قضائية أو حتى معنوية له"، وذلك في معرض رده عن مشككين في قدرة الدولة المصرية على اعتقاله نظرا لمنصبه الدولي السابق كمدير للوكالة الدولية للطاقة الذرية وكذلك نظرا لعلاقاته الدولية الأمر الذي يمكن ان تجعل السلطات تخشى من اعتقاله.
وقال عودة ان هذا الأمر غير حقيقي وان البرادعي يمكن ان يتم اعتقاله، وأضاف أننا رأينا ما حدث للدكتور ايمن نور عندما رشح نفسه للرئاسة في الانتخابات السابقة واستطاعت الحكومة ان تتعامل معه وتم اعتقاله.
وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتقلت عضوين في "حركة شباب 6 ابريل" بعد قيامهما برش شعارات على الجدران لتأييد البرادعي.
واعتقل أحمد ماهر (29 عاما) وعمرو علي (25 عاما) العضوان في الحركة بعد رشهما جدرانا في القاهرة بشعارات مؤيدة للتغيير السياسي، كتبا "ادعم التغيير" و"لا لمبارك..نعم للبرادعى رئيساً 2011 ".