'جريدتي الصغيرة' تجربة جديدة في صحافة الأطفال

صفحات للفنون والثقافة

القاهرة ـ مع بدء فعاليات معرض القاهرة الدولي الثاني والأربعين للكتاب الأربعاء 28 يناير/كانون الثاني الجاري، تصدر أول جريدة للطفل المصري والعربي من سن 12-15 سنة، وتستهدف رفع مستوى الوعي الثقافي والسياسي والثقافي والعلمي لهذه الفئة العمرية التي تعاني من نقص فادح في الإصدارات التي تناسبها.
الجريدة تحمل اسم "جريدتي الصغيرة"، وتصدر في 20 صفحة من قطع التابلويد، ويتضمن العدد الأول، تحقيقات صحفية عن الجديد من كتب الأطفال والطلائع في معرض الكتاب، وقصصا مترجمة، وقصائد شعرية، وآخر التطورات فيما يتعلق بأنفلونزا الخنازير وعلاجاته ونصائح الأطباء للوقاية منه، كما تخصص الجريدة صفحات لأنشطة الطلائع والأطفال من البنين والبنات، وكذلك صفحات للفنون والثقافة وأخرى المكتشفات العلمية، وأخبار الرياضة والتعليم.
يذكر أن الدكتورة "ماندي براور" ـ الأخصائية الأميركية للعلاج النفسي لمشاكل الأطفال، والمتنقلة ما بين شتى بلاد العالم الثالث، لمعالجة مشاكل الأطفال الناجمة عن الحروب والمجاعات ـ فور علمها بقرب إصدار الجريدة كأول تجربة من نوعها في صحافة الأطفال والطلائع، طلبت المشاركة بمساحة من الجريدة تحت عنوان "العمة ماندي" تتناول فيه تجربتها في معالجة المشكلات النفسية للأطفال التي قابلتهم في غزة على وجه الخصوص.
يشرف على هذه التجربة الجديدة الشاعر أحمد زرزور الحائز على جائزة الدولة التشجيعية في أدب الأطفال، والذي كان رئيسا لتحرير مجلة "قطر الندى" التي تصدرها وزارة الثقافة، يشاركه الدكتور طارق جاد أخصائي التنمية البشرية رئيسا لمجلس الإدارة، والفنان محسن عبدالحفيظ رئيسا للتحرير.